وصل البطل العالمي المحترف سامي الحداد إلى مدينة لاس فيغاس التي من المقرر أن تحتضن أقوى المنافسات والبطولات العالمية لمحترفي رياضة بناء الأجسام مستر أولمبيا في الفترة من 13 حتى 16 من شهر سبتمبر الجاري، وهي المرة الخامسة التي يتأهل لها ويشارك في منافساتها.

وأكد الحداد أن "الدعم الكبير اللامحدود من قائد الشباب والرياضة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، ودعم سمو الشخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، حيث كان سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة يطمأن شخصياً على إعدادي وتشجيعي الدائم".

وكشف أن عدد اللاعبين الذين سيشاركون في الفئة التي سيتنافس فيها إلى قرابة 20 لاعباً عالمياً محترفاً من مختلف بلدان العالم، وسيكون لدى الحداد حصتي تدريب بلاس فيغاس قبل خوض المنافسة.

وحول برنامج الإعداد الخاص الذي سبق هذه البطولة، أكد الحداد: "كان برنامجاً مكثفاً واستمر لفترة طويلة، حيث حصلت على الدعم الكامل من اللجنة الأولمبية البحرينية، وأشيد بالدور الكبير للأمين العام محمد النصف في تجهيزاتي، فضلاً عن دور مسؤولي وزارة الداخلية والمتابعة المباشرة من رئيس الاتحاد الرياضي للأمن العام العقيد خالد الخياط".

وأشاد كذلك بالدور الكبير الذي يلعبه الاتحاد البحريني لرفع الأثقال وعلى رأسه رئيس اتحاد غرب آسيا لبناء الأجسام واللياقة البدنية، النائب الأول لرئيس اتحاد غرب آسيا لرفع الأثقال، مساعد رئيس الاتحاد العربي رئيس الاتحاد البحريني لرفع الأثقال، سلطان الغانم، في تفريغه لهذه البطولة ومتابعة المعسكر التدريبي باستمرار.

وأكد الحداد أنه سيبذل قصارى جهده في سبيل تشريف مملكة البحرين في هذا المحفل الرياضي العالمي وتحقيق الإنجاز المشرف لهما، حيث أنه سيسعى كي يكون ضمن قائمة الستة الأوائل في هذه البطولة العالمية الكبرى.