في إنجاز رياضي جديد ومشرف للبطل العالمي المحترف سامي الحداد في أقوى البطولات العالمية لمحترفي بناء الأجسام مستر أولمبيا بلاس فيغاس، تمكن مفخرة رياضة بناء الأجسام الحداد من إحراز المركز السادس لتسجيل اسمه ضمن قائمة أفضل لاعبي ومحترفي العالم لرياضة بناء الأجسام.

وحرص قائد الرياضة والشباب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة على تهئنة البطل سامي الحداد من خلال رسالة صوتية أرسلها له بعد تحقيقه هذا الإنجاز، حيث أكد سموه أن سامي الحداد يشرف وطنه أينما ذهب وشارك وهذا دليل على مستواه الثابت والمتطور وأنه تمكن من وضع اسمه بين نخبة من رياضيي العالم في رياضة بناء الأجسام، مجدداً دعم سموه للبطل الحداد وهذا بحد ذاته يصب في إنجازات مملكة البحرين.

من جهته أعرب البطل العالمي المحترف سامي الحداد عن فخره واعتزازه بهذا الإنجاز الذي أهداه للقيادة، وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة مؤكداً أن سموه دائماً يحرص على متابعته المستمرة وتشجيعه ودعمه الأمر الذي يساهم دوماً في تحقق هذه الإنجازات للمملكة الحبيبة ورفع علمها في مختلف الرياضية الدولية والقارية والعالمية.

وكان الأبطال العرب قد احتكروا المراكز الأولى في بطولة مستر أولمبيا حيث حقق المركز الأول ونال اللقب العالمي البطل الليبي كمال القرنقي، والمركز الخامس للبطل الكويتي أحمد أشكناني والمركز السادس لسامي الحداد، وهذه هي المرة الخامسة التي يتأهل فيها البطل سامي الحداد لمنافسات مستر أولمبيا لفئة 212 باوند.

وبلغ عدد اللاعبين الذين شاركوا في الفئة التي تنافس فيها الحداد 20 لاعباً عالمياً محترفاً من مختلف بلدان العالم،

وثمن الحداد الدعم الكبير الذي تقدمه اللجنة الأولمبية البحرينية، حيث كان لأمينها العام محمد النصف الدور الكبير في تجهيزه، وأشاد بدور مسئولي وزارة الداخلية والمتابعة المباشرة من رئيس الاتحاد الرياضي للأمن العام العقيد خالد الخياط، والدور الكبير الذي يلعبه الاتحاد البحريني لرفع الأثقال وعلى رأسه رئيس اتحاد غرب آسيا لبناء الأجسام واللياقة البدنية، النائب الأول لرئيس اتحاد غرب آسيا لرفع الأثقال، مساعد رئيس الاتحاد العربي رئيس الاتحاد البحريني لرفع الأثقال، سلطان الغانم، في تفريغه لهذه البطولة ومتابعة المعسكر التدريبي باستمرار.