أعلنت وزارة شؤون الشباب والرياضة أنه وبالتعاون مع مجلس التنمية الاقتصادية وسلسلة BLAST Pro ستستضيف مملكة البحرين الجولة الأخيرة للحدث الأبرز عالميا في رياضة الألعاب الرياضية الإلكترونية والتي تبلغ مجموع جوائزه بقيمة 500,000 دولار أمريكي .

ويأتي دعم مجلس التنمية الاقتصادية للمرحلة الأخيرة لـ"BLAST Pro" انطلاقاً من تركيزه على تنمية وتطوير مجال الألعاب الإلكترونية الصاعد على مستوى المنطقة والعالم، وذلك ضمن أعماله في استقطاب وتشجيع الاستثمارات إلى البحرين من أجل المساهمة في خلق الوظائف. وتحظى المملكة بالعديد من نقاط القوة التي تؤهلها لتكون وجهة لمطوري الألعاب العالميين ومن ضمنها احتضانها لتركيبة سكانية شابة تتقن اللغتين العربية والانجليزية وتتعاطى بشكل واسع مع أحدث المنتجات التقنية المتطورة، إلى جانب ما يميز البحرين بقربها من أحد أكبر أسواق الألعاب في دول مجلس التعاون الخليجي وهي المملكة العربية السعودية، ونتيجة لذلك ساهم المجلس في دعم العديد من الفعاليات المختصة بصناعة الألعاب ومنها فعالية "IGN Convention" وفعالية "Dreamland Expo" وفعالية "Bahrain Gaming Experience".

كما تأتي استضافة البحرين للبطولة العالمية الأبرز متوافقة مع رؤية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة في جعل البحرين عاصمة الشباب والرياضة والعمل على تكريس مبادئ صناعة الرياضة والترفيه الرياضي لتكون البحرين في دائرة الأضواء العالمية.

وتقام البطولة التي ستشكل نهاية موسم BLAST Pro في الفترة من 13 إلى 14 ديسمبر وستكون أكبر حدث للرياضة الإلكترونية يقام في المنطقة، وفقاً لسلسلة BLAST Pro والتي تنظم أكثر البطولات الرياضية الإلكترونية إثارة في العالم ويحرص على مشاهدتها جمع كبير من محبي هذه الرياضات من مختلف دول العالم.

وتتواجد في البحرين الفرق الأربعة الأكثر تميزاً في المسابقة وبحسب نظام النقاط الذي تتبعه BLAST Pro حيث ستتنافس تلك الفرق على لقب المسابقات وعلى الهواء مباشرة أمام الجماهير العاشقة للبطولات الإلكترونية العالمية.

وقال وزير شؤون الشباب والرياضة أيمن بن توفيق المؤيد، بمناسبة استضافة البحرين للجولة الأخيرة من منافسات سلسلة BLAST Pro للألعاب الرياضية الالكترونية: "تأتي استضافة البحرين للحدث الأبرز عالمياً في إطار التوجهات والرؤية المستقبلية لسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لتكون البحرين عاصمة الشباب والرياضة في المنطقة عبر استضافة العديد من الفعاليات الرياضية المتنوعة والتي تساهم في اجتذاب أبرز الفرق الرياضية العالمية لمملكة البحرين ولتكون المملكة في دائرة الأضواء العالمية وتسليط الضوء على منجزاتها الحضارية والتنموية في مختلف المجالات".

وتابع وزير شؤون الشباب والرياضة: "إن استضافة البحرين للبطولة العالمية تؤكد اتجاهات المملكة نحو صناعة الرياضة والترفيه الرياضي، وإن وزارة شؤون الشباب والرياضة وبالتعاون مع الشركاء ستعمل على تنظيم العديد من الفعاليات الرياضية المصاحبة للحدث الرياضي العالمي لاجتذاب المزيد من الجماهير لمملكة البحرين والجماهير البحرينية والمقيمة على أرض المملكة".

وأشار المؤيد: "نحن في وزارة شؤون الشباب والرياضة فخورون بالتعاون مع مجلس التنمية الاقتصادية وسلسلة BLAST Pro في سبيل استضافة هذا الحدث الرياضي العالمي الكبير، وسنعمل جاهدين من أجل إنجاح هذا الحدث الرياضي وتوفير البيئة المناسبة له للوصول إلى النجاح الباهر وتجهيز الخدمات اللوجستية تجعل من المسابقة الأفضل وختامها يكون مسك".

وأشاد بالجهود الكبيرة التي تبذلها فرق العمل في الجهات الحكومية من أجل إنجاح الحدث الرياضي العالمي وعملهم معاً بروح فريق البحرين في سبيل إبرز البطولة بحلة تنظيمية زاهية.

من جانبه، قال روبي دويك، الرئيس التنفيذي لسلسلة BLAST Pro، إن "مملكة البحرين هي المكان المثالي لعقد المباراة النهائية العالمية لعام 2019، هناك بالفعل قاعدة قوية وملتزمة من المشجعين، ومجموعة كبيرة من اللاعبين الناشئين الموهوبين المحبين لرياضة الألعاب الإلكترونية، فضلاً عن أن مملكة البحرين تمتلك سمعة عطرة في استضافة البطولات الرياضية العالمية وأنها بلد تشتهر بالضيافة الترحيبية بالجماهير والسائحين".

وأضاف: "يشارك في البطولة العالمية أفضل أربعة فرق عالمية وستتنافس هذه الفرق على لقب البطولة العالمية من أجل التتويج، وإنني على يقين بأن الجماهير الرياضية ستستمتع بمباريات البطولة العالمية الأكثر شعبية ومتابعة على مستوى العالم".