أقامت جمعية البحرين - البوسنة والهرسك للصداقة والأعمال في حدائق الحواج، حفل الملتقى الخاص بتدشين معرض الحلال الدولي المقام بجمهورية البوسنة والهرسك الفيدرالية لعام 2019 للفترة من 26 إلى 28 سبتمبر.

وأشار رئيس الجمعية جواد الحواج، إلى دور الجمعية الهام بتحقيق رؤية مملكة البحرين 2030 والساعية لربط البحرين وانفتاحها على كافة دول العالم لاسيما البوسنة والهرسك، والمؤدي بدوره إلى تطوير العلاقات الاقتصادية والاستثمارية فيما بين البلدين الصديقين، والتي ستساهم قطعاً في تمتين العلاقات الاجتماعية والأخوية فيما بين الشعبين الشقيقين.

من جانبه، رحب النائب الأول لرئيس الجمعية رياض يوسف بالحضور، مؤكداً سعي الجمعية بمجلس إدارتها الجديدة للدورة الثانية لتقوية الروابط وتعزيز العلاقات بين البلدين في كافة المجالات بما فيها التبادل التجاري والثقافي والسياحي والتنمية الاقتصادية.

وشدد على دور بنك بوسنة الدولي ومعرض الحلال الدولي 2019 لتسهيل كافة الخدمات للتجار البحرينيين والمستثمرين بمملكة البحرين بهذا الجانب.

عضو الجمعية عاصم كولينوفيتش، قدم عرضاً عن التعريف بالبوسنة والهرسك وعن مكانتها الاقتصادية بمنطقة جنوب شرق أوروبا والفرص الاستثمارية المتاحة لمن يرغب بالاستثمار فيها وبالشكل الذي يعزز لرجال الأعمال من توسيع أنشطة التبادل التجاري فيما بين البحرين والبوسنة والهرسك.

وفي ختام الحفل، شكر رئيس جمعية البحرين البوسنة والهرسك ممثلاً في شخص جواد الحواج، جميع السادة الحضور وكل المشاركين بهذا الملتقى الهام، داعياً الجميع لأخذ زمام المبادرة الفعلية لحضورهم رسمياً لمعرض الحلال الدولي المقام بجمهورية البوسنة والهرسك، مما سوف يفتح لهم آفاقاً واسعة ذات مستقبل زاهر لأعمالهم وتجارتهم.