قالت فرق الإنقاذ في شمال فرنسا، إن عناصر الإطفاء تمكنوا مساء الأربعاء من إنزال نمر أسود "كان يتنزه" على سطح مبنى قرب ليل شمال فرنسا.

وقالت فرق الإنقاذ في شمال فرنسا، إن عناصر الإطفاء تمكنوا مساء الأربعاء من إنزال نمر أسود "كان يتنزه" على سطح مبنى قرب ليل شمال فرنسا.

وذكرت في بيان نشر على "فيسبوك" و "تويتر": "استدعيت فرق الإنقاذ بسبب وجود حيوان خطر، وقد تواجهت مع نمر كبير كانت يتنزه على سطح مبنى".

وفي صور نشرتها فرق الإنقاذ، يظهر الحيوان الكبير يتنزه بهدوء على حافة السطح في الطابق الثالث والأخير من مبنى في أرمنتيير ويميل نحو الفراغ وينظر عبر نافذة شقة.

وذكرت صحيفة "لا فوا دو نور" التي تحدثت مع شهود عيان، ونشرت شريط فيديو عبر موقعها الإلكتروني، أن النمر الأسود "كان يتوقف أحياناً لرؤية القطار يمر أو يلاحق بنظره قطاً يهرول في الشارع".

وفرضت الشرطة طوقاً أمنياً تحسباً لاحتمال أن يقفز الحيوان، وتمكنت فرق الإنقاذ من السيطرة عليه داخل شقة دخل إليها في نهاية المطاف.

وعمد طبيب بيطري بعد ذلك إلى تخدير الحيوان بواسطة مسدس بسهام مخدرة. ولم يسجل وقوع أي جريح في العلمية التي وصفتها فرق الإنقاذ بأنها "خارجة عن المألوف".

وسلم الحيوان إلى رابطة حماية الحيوانات. ولم تتضح بعد أسباب تواجد النمر في وسط مدينة أرمنتيير.