القاهرة - عصام بدوي

أحرز النادي الأهلى المصري لكرة القدم بطولة "كأس السوبر المصري"، على حساب غريمه الزمالك في المباراة المقامة بينهما الجمعة على ستاد برج العرب بالإسكندرية. وفاز الأهلي بالمبارة بنتيجة 3-2 ليسجل السوبر رقم 11 في تاريخه.

بدأ اللقاء بضغط مكثف من الفريقين، وخاصة وسط الملعب، وكاد "أفشة"، لاعب الأهلي، أن يتسبب في خطورة على الزمالك، بانطلاقة في وسط الملعب الأبيض أتبعها بتسديدة قوية ارتطمت بالدفاع لتمر بسلام على مرمى عواد.

وأجرى ميتشو مدرب الزمالك، تغييراً بسبب إصابة محمد عبد الغني ونزل بديلاً محمود الونش، ليخسر الزمالك أول تغيير له عقب مرور 6 دقائق من اللقاء، وفي الدقيقة 7 حاول عمرو السولية الوصول إلى شباك الزمالك بتسديدة من خارج منطقة الجزاء باتجاه المرمى الأبيض لكن تخرج أعلى مرمى.

وأضاع حسين الشحات لاعب النادي الأهلي فرصة محققة في الدقيقة 11، بعد الخروج الخاطئ لعواد، حارس الزمالك، من مرمى فريقه، لكن تسديدة الشحات كانت ضعيفة.

وفي الدقيقة 20، أحرز أجايي الهدف الأول، وفي الدقيقة 23 سقوط متولي على أرض الملعب، وخرج مدافع الأهلي للإصابة ودخول محمد هاني.

وفي الدقيقة 33 أهدر أجايي هدفا ثانيا لفريقه بعد تمريرة رائعة من الشحات تضعه في مواجهة حارس الزمالك، لكن أجايي يسددها في جسد عواد الذي ينقذ مرماه من هدف ثاني للأهلي، ويستمر ضغط الأهلي ويحرز حسين الشحات الهدف الثاني في الدقيقة 48، وينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين دون رد.

وبدأ الشوط الثاني بضغط من الأهلي أحرز على اثرها اجايي الهدف الثالث في مرمى الزمالك بالدقيقة 49 من اللقاء وجاء الهدف من هجمة منظمة للأهلي نجح رمضان صبحي في استخلاصها بصورة رائعة وتوغل داخل منطقة جزاء الزمالك ومررها لأجايي ليسددها على يسار عواد داخل شباك الزمالك.

وحاول ميتشو مدرب الزمالك، تنشيط الهجوم بإجراء تبديل للزمالك بخروج محمد أوناجم ودخول مصطفى محمد، لكن يستمر ضغط الأهلي على الزمالك، وينجح محمود علاء في إحراز هدف الزمالك في الدقيقة 63 من اللقاء جاء الهدف عن طريق ركلة جزاء احتسبها حكم اللقاء بعد عرقلة مصطفى محمد من قبل محمد الشناوي حارس الأهلي.

وأضاف محمود علاء الهدف الثاني في مرمى الأهلي عن طريق ركلة جزاء بالدقيقة 75، وينتهي اللقاء بفوز الأهلي 3-2 ليتوج الأهلي بطلاً للسوبر المصري.