أكدت مدير عام أمانة العاصمة شوقية حميدان أن الأمانة بدأت في رصد مخالفات البناء للمستفيدين من الوحدات السكنية في إسكان منطقة سترة، بإخطارهم عن مخالفتهم لأنظمة واشتراطات البناء.

جاء ذلك، خلال زيارة تفقدية قامت بها لمنطقة سترة برفقة كل من عضو مجلس أمانة العاصمة د. عبدالواحد النكال ورئيس قسم الرقابة والتفتيش عمار ياسر وعدد من المهندسين لرصد المخالفات في الوحدات السكنية في المنطقة.

وزارت حميدان عدداً من المنازل الإسكانية في منطقة سترة للوقوف على مخالفات البناء المُتمثلة في مخالفة البناء في الارتدادات، تغيير واجهة السكن إضافة إلى التعدي على الطريق العام، مما يخالف القانون رقم ١٣ لسنة ١٩٧٧ بإصدار قانون تنظيم المباني وقانون رقم ٢ لسنة ١٩٩٦ بشأن أشغال الطرق العامة.

وأوضحت "أن الأمانة تقوم حالياً بتكثيف الحملات التفتيشية للحد من المخالفات الانشائية واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين وفقاً لأحكام قانون البناء، وذلك تنفيذاً لتوجيهات وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عصام خلف".

وأضافت أن الأمانة - وبعد نجاح الحملات في إسكان النبيه صالح - ستواصل جهودها في رصد مخالفات البناء للمستفيدين من الوحدات الإسكانية في مختلف مناطق العاصمة، كما سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وشددت الأمانة على أهمية الالتزام بالأنظمة والقوانين المتعلقة بتراخيص البناء في حالات الإضافة على المبنى، ووجوب الحصول على التراخيص الإضافات للوحدات السكنية ضماناً لسلامة وصحة الإجراءات وتفادياً للمساءلة القانونية.