يقدّم الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة الرئيس الفخري لجمعية البحرين للفنون التشكيلية معرض "موجة عرضية" بمشاركة الفنانة الألمانية ماري بورميستر وذلك في مؤسسة meCollectorsRoom في برلين، حيث عقد المنظمون مؤتمراً صحافياً، الجمعة، وفتح المعرض أبوابه، السبت، ويستمر حتى 31 يناير 2020م.

ويقدم المعرض فكرة الموجة المتداخلة، في اللوحات الفنية والأعمال بحيث يشعر الزائر بأن الموجة تتداخل بين ثقافتين ورؤيتين مختلفتين.

بهذه المناسبة، عبّرت هيئة البحرين للثقافة والآثار عن سعادتها بأن يكون صوت الفنان البحريني متواصلا مع الحركة العالمية للفن المعاصر.

وأثنت الهيئة على هذه المشاركة الدولية المغايرة، التي يقتسم فيها المعرض بين التفاعل البصري والأعمال الفنية والموسيقى لافتة أن هذه المشاركات تساهم في تعزيز العلاقات الثقافية المشتركة، لا سيما في مجالات الفنون.

وعبّرت الهيئة عن تشريفها بأن يعكس حضور الشيخ راشد في المعارض الدولية الغنى الفنّي للمملكة والتي تحتضن منذ عقود فنانين يمثلّون تطوّر الحركة التشكيليّة البحرينية.

يذكر أن الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة هو أحد أعلام الفنون في مملكة البحرين، بتجربة فنية تمتد لأكثر من 40 عاماً، قدم فيها العديد من الأعمال الفنية والمعارض الفردية منذ العام 1970، إضافة إلى المعارض الدولية في دول مختلفة بينها: سويسرا، الإمارات، روسيا، باريس، إيرلندا، الصين، أمريكا، مصر، ماليزيا، اليابان، سنغافورة وبريطانيا. وهو حائز على عدد من التكريمات والجوائز، منها جائزة السعفة الذهبية لدول مجلس التعاون الخليجي وجائزة الدانة لدول مجلس التعاون الخليجي.