لقي رجل أمريكي حتفه بطريقة غريبة، من جراء محاولته تأمين منزله من السرقة، ومنع اقتراب الدخلاء غير المرغوب فيهم.

وأفادت تقارير إعلامية أن عجوزاً يبلغ من العمر 65 عاماً، يقطن في بلدة فان بورين بولاية مين، شرقي البلاد، أصيب بعيار ناري، مما اضطر إلى نقله على وجه السرعة إلى أقرب مستشفى بعد اتصاله بخدمة الطوارئ.

وأوضحت الشرطة أن الرجل، ويدعى رونالدو سير، فارق الحياة رغم محاولات الأطباء لإنقاذه، وفقاً لما ذكر موقع "سكاي نيوز".

وخلال التحقيقات تبين أن الضحية كان أصيب بالطلق الناري بعدما ثبت أن بندقية تطلق النار بشكل أوتوماتيكي عند محاولة فتح باب المنزل، ويبدو أن رونالدو كان يقوم بتجريب الجهاز بنفسه للتأكد من عمله عندما أصيب بالرصاصة القاتلة.

وعند فحص بقية أرجاء المنزل تبين وجود بنادق عدة مثبتة بالطريقة ذاتها، مما دفع الشرطة للاستعانة بخبراء لتفكيكها.