(بوابة العين الإخبارية): قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الإثنين، إن نظام المرشد الإيراني علي خامنئي اعتقل عشرات الآلاف من المحتجين وشنّ حملات قمع عنيفة ضدهم خلال المظاهرات الأخيرة التي شهدتها البلاد.

وأضاف بومبيو خلال حضوره ندوة بجامعة لويزفيل في ولاية كنتاكي أن إيران تعاملت بوحشية مع المحتجين الذين خرجوا ضد فساد الحكومة هناك.

وتابع أن النظام الإيراني ترك شعبه لأوضاع اقتصادية متردية مقابل تمويل الجماعات الإرهابية حول العالم.

وأكد بومبيو أن عقوبات الولايات المتحدة ضد طهران تسير بشكل فعال.

وكانت منظمة مراقبة حقوق الإنسان الأمريكية "هيومن رايتس ووتش"، طالبت الحكومة، الأربعاء، بإعلان أرقام ضحايا ومعتقلي ثورة البنزين والانتهاكات التي حدثت للمحتجين وبتحقيق مستقل.

ودعت المنظمة الحقوقية الدولية، في بيان، المسؤولين الإيرانيين إلى إجراء تحقيق مستقل بشأن الانتهاكات التي وقعت خلال الاحتجاجات الرافضة لغلاء سعر البنزين.

وأدان البيان التعتيم المتعمد لقمع المحتجين بوحشية من جانب السلطات الإيرانية، مشيرا إلى أن حكومة طهران قطعت خدمة الإنترنت 12 يوما، فضلا عن رفضها الإفصاح عن أعداد الضحايا.

ودعا مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة والمنظمات الأممية المعنية لإجبار المسؤولين الإيرانيين على الإجابة عن الأسئلة حول حصيلة ضحايا الاحتجاجات.

وتشهد العديد من المدن الإيرانية أبرزها العاصمة طهران ومشهد وشيراز وسيرجان والأحواز وأرومية، منذ منتصف ليل الخميس، احتجاجات على رفع أسعار البنزين بمعدل 300%.