كشفت تقارير تقنية، أن شركة "سامسونغ" تعتزم طرح هاتفها الذكي القابل للطي "غالاكسي فولد 2" في غضون أشهر قليلة، وسط توقعات بأن يجري الإعلان عنه في الربع الثاني من العام الجاري.

وبحسب موقع "بي جي آر"، فإن الجهاز المرتقب سيضاف إلى الهاتف الأول القابل للطي الذي تم طرحه خلال السنة الماضية، أي "غالاكسي فولد".

وقال مطور الويب والخبير في الشؤون التقنية، ماكس وينباخ، إن سامسونغ ستعزز شاشة الجهاز بزجاج بالغ الرقة، فضلاً عن تخصيص مكان للقلم الذكي.

وبما أن الشركة الكورية الجنوبية ستطرح هذا الجهاز، خلال الربع الثاني من العام الجاري، فهذا يعني أن سامسونغ تخوض هذا الموسم بقوة أمام منافسيها، لأنه من المرتقب أيضاً أن تعلن عن هاتف "غالاكسي زي فليب"، في فبراير المقبل.

كما سيأتي الإعلان عن الهاتف القابل للطي بعد فترة قصيرة من طرح أحدث سلسلة من هواتف "غالاكسي إس 20".

ويراهن المستخدمون على الهاتف الجديد القابل للطي، حتى تقوم "سامسونغ" بإدخال تحسينات على تصميم الجهاز.

وبهذه الخطوة، تكون شركة "سامسونغ" أرست عادة جديدة وهي إصدار هاتف جديد قابل للطي في كل سنة، وذلك على غرار ما تفعل في سلسلة الهواتف الأخرى.

في غضون ذلك، لم تتضح تفاصيل أوفى بشأن دقة الشاشة وسعة البطارية، لكن المرجح بحسب الخبراء هو أن الهاتف لكن يكون أقل قوة من سابقه.

وفي المنحى نفسه، لم يجرِ الكشف عن السعر، فيما تشير بعض الشائعات إلى أن هاتف "غالاكسي زي فليب" سيباع بـ1300 دولار أي أقل من "آيفون 11 برو ماكس"، وتبعاً لذلك، فإن الهاتف الثاني القابل للطي قد يكون أغلى من السعر المشار إليه، لأنه سيأتي في وقت لاحق.