مروة غلام

كشف سفير البحرين في جمهورية الصين الشعبية د.أنور العبدالله، أن كافة الطلبة البحرينيين الموجودين هناك والبالغ عددهم 800 طالب، في كامل صحتهم وعافيتهم ولم يتم تسجيل أي حالة مصابة لفيروس كرورنا المستجد بينهم.

وأكد العبدالله لـ"الوطن" أنه تم إخطار الطلبة بإجراءات السلامة التي يجب مراعاتها بالإضافة إلى إرسال كافة أرقام السفارة في بكين لهم للتواصل معهم عند الضرورة.

وأضاف أن كافة المطارات مفتوحة ويمكن للطلبة العودة للمملكة في حال تواجدهم خارج منطقة ووهان الموبوءة والتي تم منع الدخول والخروج منها، مؤكداً حرص وزارة الخارجية على متابعة الأوضاع في الصين وفتح كافة خطوط التواصل مع السفارة في بكين على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع.

وقالت طالبة الطب إيمان ع. من المملكة، أنها تسكن في منطقة شيان بجمهورية الصين الشعبية، وتعد منطقتهم قريبة من ووهان والتي انتشر فيها "كورونا" المستجد المنتشر في البلاد.

وأوضحت لـ"الوطن": "في منطقتنا يوجد حوالي 56 طالب طب من مختلف دول الخليج.. أمضينا أسبوعاً كاملاً في السكن لأن الجامعة أصدرت أمراً بإيقاف التدريب في المستشفى لتفشي المرض فيه حيث تم تسجيل 11 حالة مصابة و2 تم وضعهم في الحجر الصحي".

وأشارت أن عدداً من الطلبة تواصلوا مع وزارة الخارجية بمملكة البحرين لإخطارهم برغبتهم الشديدة بالعودة، وردت الخارجية بمنشورات تنبه بضرورة أخذ الحيطة والحذر واتباع إجراءات السلامة من المرض، وأكدت إيمان أن هناك مجموعة من الجامعات تعاني من الخطر نفسه.

فيما قالت الطالبة وفاء د. إنها تعاني من خوف شديد وترغب بالعودة لأرض الوطن بأسرع وقت لأن إدارة المستشفى الذي تعمل به قد أخطرتهم بضرورة التوقف عن الحضور لأنه بدأ باستقبال حالات تعاني من فيروس كورونا وعليهم المكوث في السكن إلى أجل غير معروف.