استقبلت إيجل هيلز ديار، سفير المملكة المتحدة لدى مملكة البحرين رودريك دراموند في مركز مبيعات مراسي البحرين.

وكان المدير العام لشركة "إيجل هيلز ديار" إنج جيم هوي، في مقدمة مستقبليه حيث تم استعراض مقومات ومعالم مشروع مراسي البحرين الرائد، من ضمنها: المشاريع العقارية والفنادق الفاخرة والمرافق الترفيهية المتنوعة. كما تم تسليط الضوء على الفرص المتميزة التي من شأنها أن تُساهم في الترويج للمملكة كبيئة آمنة وخصبة للمستثمرين.

وتم اصطحاب السفير في جولة تعريفية بأنحاء مراسي شورز رزيدنسز، حيث اطلع على الوحدات السكنية ووسائل الراحة والمميزات الفريدة التي يحتضنها المشروع اضافة إلى مشاريع أخرى ضمن مشروع مراسي البحرين وديار المحرق.

وقال المدير العام لشركة "إيجل هيلز ديار" إنج جيم هوي: "يسرنا أن نستقبل رودريك دراموند، في مشروع مراسى البحرين، وهو مشروع فريد من نوعه على واجهة بحرية، ويتميز بإرسائه معايير جديدة للعروض العقارية في مملكة البحرين. وبالإضافة إلى الوحدات السكنية، حيث سيتم افتتاح مجمع مراسي جاليريا، وفندقيّ العنوان وفيدا، وشقق فندقية. وبهذا ستصبح مراسى البحرين وجهة جاذبة في البحرين خاصة مع معدل سير بناء المشاريع وسرعة تسليمها لأصحابها".

وتضمنت الزيارة، ترحيب الرئيس التنفيذي لدى شركة ديار المحرق أحمد العمادي، بالسفير في مكتب مبيعات ديار المحرق، واستعراض مكونات مشروع ديار المحرق.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة ديار المحرق: "تعد زيارة سعادة سفير المملكة المتحدة مصدر فخر واعتزاز لنا، لأنها تُسلط الضوء على المميزات الفريدة لمشروع ديار المحرق، كما تسلط الضوء على الشراكة الاستراتيجية التي تجمعنا بشركة إيجل هيلز ديار وغيرها من أبرز المطورين في القطاع العقاري بين دول المنطقة. نحن فخورون بإنجازاتنا، ونمتلك رؤية واضحة لتطوير مدينة عصرية متكاملة، والتي ستتزامن – وستعمل لصالح تحقيق – الرؤية الإقتصادية للمملكة 2030 على الصعيدين المحلي والإقليمي".

وفي نهاية الجولة، أعرب السفير عن خالص تقديره بحفاوة الترحيب الذي تلقاه من ممثلي شركتيّ إيجل هيلز ديار وديار المحرق خلال زيارته التعريفية لتلك المشاريع العقارية. وعبر عن إعجابه بالتقدم الذي تحققه مراسي البحرين في ظل رؤيتها، والمواقع ذات الإطلالات خلابة وجودة أعمال البناء والإنشاء.