نظم نادي راشد للفروسية وسباق الخيل، الجمعة، السباق السابع عشر لهذا الموسم، برعاية وحضور سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، والذي أقيم على كؤوس سموه وكؤوس أنجاله الكرام سمو الشيخة شيمة بنت ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ حمد بن ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ محمد بن ناصر بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ حمدان بن ناصر بن حمد آل خليفة على مضمار سباق النادي بمنطقة الرفة بالصخير.

كما حضر السباق سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة نائب رئيس الهيئة العليا لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل وسمو الشيخ فيصل بن راشد بن عيسى آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للبيئة وسمو الشيخ محمد بن راشد بن عيسى آل خليفة وسمو الشيخ حمد بن عبدالله بن عيسى آل خليفة وسمو الشيخ سلطان الدين بن محمد بن سلمان آل خليفة وسمو الشيخ سلمان بن محمد بن عيسى آل خليفة وسمو الشيخ خالد بن علي بن عيسى آل خليفة وسمو الشيخ نوح بن محمد بن سلمان آل خليفة وسمو الشيخ عيسى بن عبدالله بن عيسى آل خليفة وسمو الشيخ نادر بن محمد بن سلمان آل خليفة وسمو الشيخ علي بن محمد بن سلمان آل خليفة وجمهور من محبي رياضة سباق الخيل.

وتوج سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الفائزين بكؤوس سموه وكؤوس أنجال سموه حيث قدم كأس الشوط الأول إلى المضمر الفائز يوسف طاهر، وكأسي الشوطين الثاني والرابع إلى سمو الشيخ سلطان الدين بن محمد بن سلمان آل خليفة، وكأس الشوط الثالث إلى المضمر الفائز سمير داود، ثم قدم سموه كؤوس الأشواط الخامس والسادس والسابع إلى فوزي ناس.

وأكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة اعتزازه وحرصه على ترجمة التوجيهات السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى الفارس الأول والداعم الأكبر للفروسية في المملكة بضرورة الاهتمام ودعم مختلف رياضات الفروسية والخيل في المملكة بما يساهم في المحافظة على مكانتها الأصيلة في تاريخ مملكة البحرين والعمل على تطويرها نحو أفضل المستويات، مشيراً إلى حرصه على دعم الجهود والخطوات التطويرية التي تقوم بها الهيئة العليا لنادي راشد للفروسية برئاسة سمو الشيخ عبدالله بن عيسى آل خليفة ونائبه سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة وذلك للارتقاء برياضة سباق الخيل في المملكة وانعكاساتها الإيجابية على ارتفاع مستوى السباقات المحلية من خلال اهتمام الملاك بجلب جياد ذات مستويات عالية ونخبة من الفرسان العالميين والمحترفين، وكذلك تحقيق عدد من الملاك انتصارات مميزة خلال مشاركاتهم في سباقات الخيل الخارجية.

وأعرب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة عن سعادته بالنجاح التنظيمي الذي ظهر به السباق الذي أقيم على كؤوس سموه وأنجاله الكرام، مشيداً سموه بالجهود التي تبذلها الهيئة العليا والإدارة العامة لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل في سبيل إنجاح تنظيم هذا السباق والارتقاء برياضة سباق الخيل في مملكة البحرين وتطويرها نحو أفضل المستويات.

وأشاد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بالمستويات والمنافسات المثيرة التي شهدتها أشواط السباق والتي عكست تطور مستوى رياضة سباق الخيل واهتمام وجهود ملاك الخيل والاستعدادات الكبيرة للإسطبلات المختلفة، معرباً عن تهاني سموه وأنجاله الكرام لجميع الملاك والمضمرين والفرسان الفائزين بكؤوس السباق وتمنياتهم للجميع التوفيق والنجاح.

وشهد السباق تفوق أغلب الجياد المرشحة وتحقيقها الانتصارات بكؤوس السباق بجانب الفوز المفاجئ الذي حققه الحصان "لانغافات" في الشوط الرابع، فيما تقاسمت عدة إسطبلات الانتصارات حيث تألقت جياد إسطبل المحمدية بتحقيقها فوزين، وكذلك فوزين لإسطبل ناس، مقابل فوزين لإسطبل فيكتوريوس، وفوزاً واحداً للمالك زهراء إبراهيم عبدالله، في حين واصل الفارس الهولندي أدري فريس تألقه وانتصاراته في السباقات البحرينية بقيادته 3 جياد إلى الانتصارات "هاتريك".

وكان السباق انطلق بالشوط الأول الذي أقيم على كأس سمو الشيخ محمد بن ناصر بن حمد آل خليفة والمخصص لجياد الدرجة الأولى من خيل البحرين العربية الأصيلة "الواهو" مسافة 1600 متر والجائزة 3000 دينار، حيث شهد فوزاً سهلاً للحصان المرشح "كحيلان عافص 1708" لإسطبل فيكتوريوس وبقيادة عبدالله فيصل والذي أكد تفوقه مجدداً على أبرز الجياد العربية بعد تحقيقه بكأس ولي العهد فيما جاء الحصان الآخر لنفس الإسطبل "الجلابي 1544" في المركز الثاني.

وأقيم الشوط الثاني على كأس سمو الشيخ حمدان بن ناصر بن حمد آل خليفة لجياد سباق التوازن مسافة 1800 متر والجائزة 2000 دينار، وشهد استعادة الفرس "السعيدة" لإسطبل المحمدية وبقيادة بادي ماذرز سعادة وفرحة الانتصارات بتحقيقها الفوز الأول هذا الموسم وذلك بعدما ظهرت بصورة جيدة وقامت بانطلاقة قوية نحو المقدمة خصوصاً في آخر 400 متر والتي تصدرت السباق رغم محاولات منافسها الحصان "مرجاني" الذي جاء ثانياً.

وأقيم الشوط الثالث على كأس سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لجياد سباق التوازن "مستورد" مسافة 1000 متر مستقيم والجائزة 3000 دينار، وتمكن الحصان "مقصود" ملك زهراء إبراهيم عبدالله وبقيادة حسين مكي من انتزاع فوزه الأول ليواصل نتائجه المتقدمة هذا الموسم بعد تحقيقه المركز الثاني مرتين حيث أجاد الفارس حسين مكي قيادة الحصان وتحريكه من مركزه المتأخر إلى المقدمة في آخر 200 متر لينتزع الفوز بصورة مثيرة متفوقاً على الفرس "ولاية" فيما جاء الحصان المرشح الأول "شموخ" في المركز الثالث.

"لانغافات" يقلب التوقعات

وأقيم الشوط الرابع على كأس سمو الشيخة شيمة بنت ناصر بن حمد آل خليفة لجياد سباق التوازن "مستورد" مسافة 1000 متر مستقيم والجائزة 3000 دينار، وشهد فوزاً مفاجئاً للحصان "لانغافات" لإسطبل المحمدية الذي استعاد الانتصارات بعد غيبة طويلة من المراكز المتأخرة في مشاركاته هذا الموسم ليسجل الفوز الأول باسم الفارس المتمرن عبدالرحيم جاسم الذي أجاد قيادة الحصان نحو الفوز وفرض تفوقه على مجريات الشوط منذ البداية حتى النهاية رغم المنافسة القوية التي شهدتها الأمتار الأخيرة وجاءت الفرس "بونت فرت" في المركز الثاني بمستوى جيد.

وأقيم الشوط الخامس على كأس سمو الشيخ حمد بن ناصر بن حمد آل خليفة لجياد الفئة الثانية "مستورد" مسافة 1400 متر والجائزة 5500 دينار، وشهد تفوق الحصان المرشح الأول "غوماتي" ملك عبدالله فوزي ناس وبقيادة أدري فريس ليسجل الحصان فوزه الثاني هذا الموسم وذلك بعد منافسة قوية شهدها الشوط الذي اتسم بالسرعة أثر الأنطلاقة القوية للحصان "برنس إلزام" الذي ظل متقدماً حتى آخر 200 متر التي ارتفعت فيها حدة المنافسة بدخول قوي لثلاثة جياد وانقض فيها الحصان "غوماتي" على المقدمة ليخطف الفوز بجدارة فيما تنافست 3 جياد حتى خط النهاية فحسمت نتائجها بفوارق ضئيلة لصالح "برنس إلزام" لإسطبل المحمدية في المركز الثاني ثم الحصان "تشاتم هاوس" ملك حسن مفرح العجمي ثالثاً و"سن سبرايت" لإسطبل العفو في المركز الرابع.

"بولسار" بطل الإنتاج

وأقيم الشوط السادس على كأس سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لجياد الدرجة الأولى "نتاج محلي" مسافة 2200 متر والجائزة 5000 دينار، واستطاع الحصان المرشح "بولسار" ملك عبدالله فوزي ناس وبقيادة أدري فريس تأكيد جدارته بفوز جديد هو الرابع له هذا الموسم ليؤكد سيطرته على أقوى سباقات الإنتاج المحلي هذا الموسم خصوصاً بعد جدد تفوقه على أقوى جياد الإنتاج بعد كأس ولي العهد، حيث جاء فوزه بتفوق واضح وعبر خطة موفقة عندما حافظ على قوته في البداية بجانب الحصان الآخر لنفس الإسطبل "الطارق" ثم انطلقا بعد خط المستقيم من مراكزهما المتأخرة نحو المقدمة ليسيطرا على مقدمة السباق دون منافس وحققا المركزين الأول والثاني بفارق كبير عن بقية الجياد المنافسة حيث جاء "نيوز بريكر" ثالثاً فيما واصل الحصان البطل السابق " مليار " تراجعه وحل في المركز الأخير في الشوط.

سيطرة " فيكتوريوس"

وأقيم الشوط السابع والأخير على كأس سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة لجياد الدرجة الأولى مسافة 2200 متر والجائزة 10000 دينار، وكما كان متوقعاً شهد سيطرة جياد إسطبل فيكتوريوس على المراكز الثلاثة الأولى بعدما سيطرت على مجريات الشوط منذ البداية بتقدم الحصان "مكاك" الذي وضع ورقة تكتيكية لصالح الحصان المرشح الأول "نيو شو" بقيادة أدري فريس والذي ظل متأهباً للانطلاق وانقض على المقدمة في آخر 200 متر التي أندفع فيها وحسم الفوز بتفوق مسجلاً فوزه الثاني على التوالي هذا الموسم فيما جاء "مكاك" ثانياً، ثم الحصان الآخر لنفس الإسطبل "فيل دو سول" في المركز الثالث.