ثمن مجلس الشورى، في بيان بمناسبة ختام الزيارة الرسمية لرئيس مجلس الشيوخ بجمهورية باكستان الإسلامية الصديقة، محمد صادق سنجراني، إلى مملكة البحرين، تلبية لدعوة كريمة من رئيس مجلس الشورى، علي الصالح، النتائج الطيبة والمثمرة التي شهدتها زيارة رئيس الشيوخ الباكستاني، واللقاءات الرسمية التي عكست الروابط التاريخية، وعمق العلاقات البحرينية الباكستانية.

وأكد المجلس أن لقاء حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، برئيس مجلس الشيوخ والوفد المرافق له، كان السمة الأبرز لنجاح الزيارة، إلى جانب لقاء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.

وأشاد المجلس بحرص نائب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة، ورئيس الحرس الوطني، الفريق أول ركن سمو الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة، ووزير الداخلية، الفريق أول ركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، ورئيسة مجلس النواب، فوزية زينل، على لقاء رئيس مجلس الشيوخ، تأكيداً على العلاقات المتجذرة بين البلدين، ومواقفهما المشتركة والداعمة لقضايا الأمتين العربية والإسلامية.

كما أشاد بالمباحثات التي أجراها رئيس مجلس الشورى برئيس مجلس الشيوخ، والتي أكدت مضي البلدين الشقيقين وعزمهما الكبير على تحقيق مزيد من التعاون والتنسيق في شتى المجالات، وتقوية العلاقات الثنائية بينهما، متمنياً المجلس استمرار اللقاءات والزيارات بين البلدين، بالشكل الذي يسهم في مواصلة عملهما المشترك لتحقيق التنمية والتطور في جميع المجالات.