نظم مركز رعاية الطلبة الموهوبين بوزارة التربية والتعليم، بالتعاون مع أكاديمية البحرين للشطرنج التابعة للاتحاد الدولي للشطرنج، والاتحاد البحريني للألعاب الذهنية والإلكترونية، المسابقة الوطنية الأولى للعبة الشطرنج، بمشاركة 218 طالبا وطالبة من جميع المراحل الدراسية، وذلك بمدرسة خولة الثانوية للبنات.

وشهدت المسابقة منافسة كبيرة بين المشاركين، نظرا لمستوياتهم المتقاربة، الأمر الذي جعل التنبؤ بالفائزين صعبا على الجميع، حتى تم الإعلان عن أصحاب المراكز الأولى، وسط أجواء من الحماس والترقب، وهم من المرحلة الابتدائية الطالب علي ياسر من مدرسة كرزكان الابتدائية للبنين، والطالبة آلاء الزاكي من مدرسة السهلة الابتدائية للبنات.

ومن المرحلة الإعدادية الطالب عبدالعزيز فقيهي، وهو من ذوي اضطراب التوحد، من مدرسة عراد الابتدائية الإعدادية للبنين، والطالبة غفران عامر من مدرسة الحد الإعدادية للبنات، ومن المرحلة الثانوية الطالب سلمان فوزي من مدرسة الإبداع الخاصة، والطالبة زينب العفو من مدرسة جدحفص الثانوية للبنات.

وتم تكريم الفائزين والمتميزين وبقية المشاركين بالمسابقة.

وقالت رئيس مركز رعاية الطلبة الموهوبين د.بدور بوحجي، إن الوزارة تولي اهتماما بتشجيع المواهب الطلابية في لعبة الشطرنج، لما لها من أثر إيجابي في تحفيز القدرات الذهنية على الإبداع والابتكار واستخدام أساليب التفكير التشعبي وحل المشكلات بطريقة رياضية، نتيجة التركيز على استخدام النصف الأيسر وتحفيز النصف الأيمن من الدماغ، بما ينعكس إيجابا على التفوق الدراسي.

وعن أهداف المسابقة، أوضحت أنها تسهم في اكتساب الطلبة مهارات التفكير التحليلي وغرس روح التنافس الذي يهدف إلى زيادة الثقة بالنفس والرغبة في الإنجاز والتميز، فضلًا عن تأهيلهم للمشاركة في المسابقات الدولية.