قام بنك الإثمار، بنك التجزئة الإسلامي الذي يتخذ من البحرين مقراً له، بتوزيع جوائز مجموعها أكثر من 26 مليون دولار لحوالي 29 ألف عميل على مدى 10 سنوات منذ أن تم إطلاق حساب الادخار القائم على الجوائز "ثمار". واحتفالاً بمرور 10 سنوات على إطلاق حساب ثمار، أعلن بنك الإثمار عن تقديم المزيد من الجوائز والمزيد من فرص الربح مع جوائز مجموعها يزيد عن 4 مليون دولار أمريكي لأكثر من 3000 رابح.

ويقدم حساب ثمار هذا العام 100 جائزة شهرية و3 جوائز ربع سنوية قيمة كل منها 200،000 دولار أمريكي وجائزة كبرى واحدة قيمتها مليون دولار.

وتقديراً للعملاء الأوفياء، يقدم حساب ثمار 90 جائزة شهرية للعملاء الذين لم يحالفهم الحظ خلال العام الماضي. كما يوجد أيضاً 60 جائزة لعملاء حساب ثمار الصغار.

وبالإضافة إلى ذلك، سيقوم حساب ثمار هذا العام بتوزيع جائزتين شهرياً لرابحين اثنين من عملاء فئة الـElite الذين يدخرون في حسابهم مبلغ 50 ألف دينار بحريني أو أكثر.

وبذلك سيصبح العدد الإجمالي للرابحين 28،859، ويبلغ مجموع الجوائز المقدمة 26،499،900 دولار ، مما يجعل حساب ثمار أحد أفضل حسابات الادخار في البحرين.

وقال نائب الرئيس التنفيذي، المجموعة المصرفية عبد الحكيم المطوع: "إن البنك ملتزم بأن يصبح بنك التجزئة الإسلامي الرائد في المنطقة. وأدركنا أنه لتحقيق ذلك، يجب علينا الاستماع باهتمام لمتطلبات العملاء والعمل بجد على تلبية أو تجاوز توقعاتهم".

وأضاف "فعلى سبيل المثال، نحن ندرك بأن العملاء يحتاجون إلى أن نطور منتجاتنا مع مرور الوقت، ولذلك فإننا نبحث باستمرار عن طرق مبتكرة لتحسين الخدمات والعروض المقدمة لهم".

وأوضح المطوع: "التغييرات في حساب ثمار على مدى العشر سنوات هي خير دليل على التزامنا بتطوير منتجاتنا وخدماتنا. ونحن نسعى دائماً ليقدم البرنامج مزيداً من الجوائز في المستقبل من أجل تشجيع العملاء على مواصلة الادخار".

إلى جانب الجوائز النقدية، يقدم حساب ثمار معدل ربح على رصيد الحساب. ويتأهل العملاء للدخول في السحب عند الاحتفاظ بمبلغ 30 ديناراً في حساب ثمار. وكلما ادخر العملاء أكثر مع احتفاظهم بمبلغ 30 ديناراً ومضاعفاته، كلما زادت فرصهم للفوز.