أبوظبي - (وكالات، سكاي نيوز عربية): قال رئيس الوزراء العراقي المكلف عدنان الزرفي إنه سيحرص على التحضير لانتخابات نزيهة وحرة وشفافة خلال فترة أقصاها سنة من تشكيل الحكومة المقبلة.

وتعهد الزرفي في كلمة أولى له بعد تكليفه، في وقت متأخر، الثلاثاء، بتشكيل الحكومة بعيداً عن المحاصصة الطائفية والحزبية، معتبراً أن التكليف يضع على عاتقه "مسؤولية تاريخية كبيرة".

كما تعهد كذلك بالعمل على حصر بقاء الأسلحة في يد الدولة، وإنهاء كل المظاهر المسلحة وفرض سلطة الدولة، وقال إن سلاح الدولة لن يحمل ضد الشعب بل سيكون لحمايته وصيانة حدود العراق.

ودعا الزرفي إلى إطلاق حوار فوري مع المتظاهرين السلميين، مشددا على متابعة ملفات التحقيق في أحداث التظاهرات، ومحاسبة المسؤولين عن العنف ضد المتظاهرين السلميين وقوات الأمن.

من جهة أخرى، قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن رئيس الوزراء العراقي سيحظى بدعم واشنطن والمجتمع الدولي "إذا كان سيدعم سيادة العراق"، وينأى بنفسه عن الفساد، ويحمي حقوق الإنسان، ضمن أمور أخرى.

وكلف الرئيس العراقي برهم صالح، الزرفي ، الثلاثاء، برئاسة مجلس الوزراء، وذلك بعد اضطرابات وجمود على مدى أشهر عدة.