عمر البلوشي

حرص عدد من الرياضيين بالمملكة على ممارسة التمارين الرياضية المنزلية خلال فترة توقف المسابقات الرياضية والتدريبات في الأندية، والتي تأتي ضمن التدابير والاحترازات الوقائية في مملكة البحرين للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد١٩).

وشدد الرياضيون على ضرورة التزام المواطنين والمقيمين بالقرارات الصادرة في المملكة بالبقاء في المنازل وعدم الخروج إلى للضرورة القصوى، وذلك لدعم الحملة الوطنية من أجل التصدي للفيروس.

الصياد: أمارس الرياضة المنزلية بانتظام و#خلكم_بالبيت

أشار قائد منتخبنا الوطني ولاعب فريق الوحدة السعودي لكرة اليد حسين الصياد إلى أنه يمارس التمارين الرياضية المنزلية بانتظام يومياً وذلك من أجل الحفاظ على صحته ولياقته البدنية، مضيفاً أن الرياضة تسهم في تقوية مناعة الجسم للتصدي للفيروس والأمراض.

وأوضح الصياد أنه يمتلك معدات لتقوية وبناء العضلات إلى جانب جهاز للياقة البدنية في منزله، عوضاً عن ممارسته للتمارين الرياضية المختلفة والتي لا تستدعي استخدام الأجهزة الرياضية.

وأكد قائد منتخب اليد على أهمية التزام الجميع بالبقاء في المنازل وعدم الخروج إلى لحالات الضرورة القصوى وذلك حفاظاً على صحتهم وسلامتهم وكذلك من حولهم، مشدداً خاصة على ضرورة الاهتمام ورعاية كبار السن ومن لديهم أمراض مزمنة والأطفال من هذا الوباء الذي اجتاح العالم في الأسابيع الأخيرة.

بوغمار: اهتم في تقوية البنية الجسمانية والجري

أكد مدافع منتخبنا الأول وفريق الحد لكرة القدم أحمد بوغمار أنه يهتم كثيراً في تقوية بنيته الجسمانية من خلال التمارين الرياضة المنزلية إلى جانب قيامه بممارسة الجري من أجل الحفاظ على لياقته البدنية.

وأشار بوغمار أنه يفضل البقاء في المنزل خلال هذه الفترة، محثاً الجميع على اتباع التعليمات الصادرة بهذا الشأن وذلك دعماً للحملة الوطنية في مملكة البحرين للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد١٩).

حسن: أخضع للراحة المنزلية وكثفت المشي في العمل

قال معد الفريق الأول لكرة الطائرة بنادي داركليب محمود حسن إن فضل خلال هذه الفترة الخضوع للراحة والبقاء في المنزل وذلك حرصاً منه على الالتزام بالتعليمات الصادرة من أجل التصدي لفيروس كورونا (كوفيد١٩) في المملكة.

وأضاف أنه يعتمد في الأيام الحالية وبصورة كبيرة على التحرك والمشي أثناء فترة عمله والذي يسهم في الحفاظ على صحته بشكل أكبر وخاصة مع توقف التدريبات في النادي والمنافسات الرياضية.

وطالب حسن جميع المواطنين والمقيم في مملكة البحرين على اتباع التوجيهات والقرارات الصادرة بالبقاء في المنازل وعدم الخروج إلى لقضاء الحاجات الضرورية، وذلك من أجل دعم الحملة الوطنية في رفع مستوى الوعي لدى الجميع للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد١٩).