العربية نت

أنهت الأسواق الآسيوية والعربية تداولاتها للربع الأول من العام على تراجعات قياسية وذلك نتيجة لتأثير انتشار فيروس كورونا(كوفيد 19) في العالم.

وكان من الغريب تراجع الأسواق الصينية منبع الفيروس بأقل من الأسواق العالمية الأخرى، فقد أنهى مؤشر شنغهاي تداولاته للربع الأول على تراجع بـ8.5% فقط.

في حين تراجع مؤشر توبكس الياباني بـ18.5% مقابل ما يقرب من 17% لمؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ، وأكثر من 20% لمؤشر كوزبي الكوري الجنوبي.

وأنهت السوق السعودية تداولاتها الربعية على تراجع تجاوز 22%، في حين تراجع مؤشر سوق دبي المالي بأكثر من 35% مقابل ما يقرب من 27% لمؤشر سوق أبوظبي المالي.

وأنهى مؤشر الكويت الأول الربع الأول على تراجع يلامس 23%، ولم يكن الوضع أفضل حالاً في قطر، حيث اختتم المؤشر تداولات الربع الأول على تراجع بـ21%.

يشار إلى أن أسعار النفط تراجعت بأكثر من 60% منذ بداية العام.

وتأتي هذه التراجعات على وقع تأثير انتشار فيروس كورونا(كوفيد19) والشلل الاقتصادي المرتبط بهذا الانتشار في حين اعتمدت الدول حزمات مالية تريليونية في محاولة منها لتحييد الفيروس وتحفيز اقتصادها في مواجهة هذا الوباء.