أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الخميس، تسجيل 1634 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الحالات إلى 66220.

كما تم تسجيل 117 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية في إيران، ليصل إجمالي حالات الوفاة إلى 4110، في هذا البلد الذي يعد من الأكثر تأثراً بوباء كوفيد-19.

كما أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة، كيانوش جهنبور، خلال مؤتمره الصحافي اليومي أنه، وفي المجمل، تعافى 32309 مرضى من فيروس كورونا في إيران.

في سياق متصل، كان المرشد الإيراني قد قال في وقت سابق من اليوم إن التجمعات الجماهيرية في البلاد قد تُحظر خلال شهر رمضان وسط جائحة كورونا.

وأدلى خامنئي بهذه التصريحات اليوم في الوقت الذي تحاول فيه إيران استئناف نشاطها الاقتصادي، بعد أن عانت من أحد أسوأ موجات تفشي الفيروس في العالم.

وقال خامنئي: "في غياب التجمعات العامة في شهر رمضان، بما في ذلك الصلوات والخطب وما إلى ذلك، تلك التي نحرم منها هذا العام، يجب أن نخلق الشعور نفسه في وحدتنا".

وكان مجلس الشورى الإيراني (البرلمان) قد رفض مشروع قانون طوارئ لإغلاق البلاد لمدة شهر من أجل السيطرة على انتشار فيروس كورونا.

ورفض النواب في أول جلسة لهم في العام الإيراني الجديد، الثلاثاء، الاقتراح لأنه "يقوض الدستور"، حسب وجهة نظر الأغلبية، فيما أيد الاقتراح 80 عضوا في البرلمان الإيراني.