لندن - محمد حسن

يعد النجم الدولي الإنجليزي جادون سانشو من بين أبرز النجوم الذين تحوم حولهم الأخبار حول إمكانية انتقالهم عند فتح نافذة الانتقالات الصيفية بعد انتهاء الموسم الأوروبي، حيث قد تصل قيمته إلى ما يقرب من 100 مليون يورو بسبب تأثير فيروس كورونا (كوفيد19).

يوجد ناديان، مانشستر يونايتد وتشيلسي، في مقدمة قائمة الانتظار للتعاقد مع الجناح الإنجليزي، الذي تألق في البوندسليجا بتسجيل 30 هدفاً و 42 تمريرة حاسمة في جميع المسابقات منذ انضمامه إلى دورتموند من مانشستر سيتي في 2017.

على الرغم من كونه يبلغ من العمر 20 عاماً فقط، فمن الإنصاف القول إن سانشو لن يعاني للمشاركة بصفة أساسية إما في أولد ترافورد أو ستامفورد بريدج، أو في أي مكان آخر.

لكن بعض الأندية أكثر استعداداً لإعطاء المزيد من الفرص للاعبين الأصغر أكثر من الآخرين، لذلك قد يتأثر قرار اللاعب النهائي بمن يعتقد أنه أفضل في الثقة بالشباب.

تظهر الأرقام التي نشرها مرصد تابع للفيفا لكرة القدم النسبة المئوية للدقائق التي لعبها اللاعبون تحت سن 21 في موسم الدوري الحالي حتى 1 يناير.

في الدوري الإنجليزي الممتاز، منح تشيلسي وفرانك لامبارد 23.3٪ من الدقائق للاعبين الشباب.

تامي أبراهام، فيكايو توموري ، كريستيان بوليسيتش، ماسون ماونت، كالوم هدسون أودوي وريس جيمس هم من بين اللاعبين الصغار الذين اعتمد عليهم لامبارد بانتظام، في حين ظهر لاعبون آخرين من المواهب مثل بيلي جيلمور وطارق لامبتي هذا الموسم.

في مانشستر يونايتد، بلغ متوسط لعب اللاعبين لأقل من 21 عاماً 13.7 ٪، مع إعطاء المدرب أولي غونار سولشاير الفرص للشباب مثل ماسون غرينوود وبراندون ويليامز، بينما كان آرون وان بيساكا ودانيال جيمس اللذان يبلغان 21 عامًا يلعبان أيضاً بشكل منتظم.

ليفربول هو اسم آخر يرغب في ضم سانشو، لكن يورجن كلوب لا يعتمد كثيراً على الشباب ويتخلف عن تشيلسي ومانشستر يونايتد في هذا الأمر حيث أعطى 9% من وقت اللعب للاعبين يبلغون 21 عاماً أو أقل، والرقم يعود إلى وجود ألكسندر أرنولد فقط بانتظام في التشكيلة الأساسية.

فيما تبدو العودة إلى مانشستر سيتي غير محتملة بالنسبة لسانشو نظراً لأنه لم يتمكن من اللعب مع الفريق الأول تحت قيادة جوارديولا، الذي منح اللاعبين الصغار سن 2.3% من فترة اللعب.

لذا يبدو أن سانشو سيفضل الانتقال إلى تشيلسي تحت قيادة لامبارد الذي يعد جيلاً جديداً من اللاعبين الشباب ونجح في تطوير الكثير منهم مثل الهداف تامي أبراهام.