استقبل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، بحضور سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشئون الشباب مستشار الأمن الوطني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ومعالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير الديوان الملكي في قصر الصخير هذا اليوم الشيخ خالد بن علي آل خليفة وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف.

حيث أشاد جلالته بالدور المهم الذي تضطلع به وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف بالتعاون مع المجلس الأعلى للشئون الإسلامية في خدمة الدين الإسلامي الحنيف ونشر تعاليمه السمحة القائمة على الاعتدال والوسطية ونبذ التطرف والتعصُّب.

معرباً جلالته عن تقديره للجهود الطيبة التي يبذلها مجلسي الأوقاف في رعاية شؤون دور العبادة، وحرصهم المتواصل على حث كافة المواطنين والمقيمين على الالتزام بالنصائح الوقائية التي تساهم في مواجهة جائحة كورونا حفاظاً على أمنهم وسلامتهم.

وأكد جلالته أن مملكة البحرين تمضي قدماً في نهجها القويم ورسالتها الإنسانية الهادفة لترسيخ قيم ومبادئ الدين الإسلامي التي تقوم على التسامح والمحبة والسلام، متمنياً جلالته لجميع القائمين على خدمة المساجد دوام التوفيق والسداد في تأدية مهامهم النبيلة تجاه وطنهم ومجتمعهم.

ومن جانبه أكد وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف حرص الوزارة المستمر على توفير كل أشكال الدعم لرعاية دور العبادة وتعميرها بما يمكنها من أداء دورها على أكمل وجه مع مراعاة الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الصحية والوقائية.