قال وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف، إنه تم الانتهاءمن 85% من أعمال المرحلة الثانية من تطوير الحديقة المائية بصورة اجمالية ، والتي تقام على مساحة 6 هكتارات ، موضحا أن مواقف السيارات تم الانتهاء منها بنسبة 99% فيما تم انجاز و80% من اعمال المباني الخدمية في الحديقة.

وأشار الوزير خلف إلى أن اعمال المشروع والذي يحظى باهتمام خاص من لدن قرينة عاهل البلاد المفدى، رئيسةالمجلس الأعلى للمرأة، صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، من المؤمل الانتهاء منها خلال الشهور الثلاثة القادمة .

جاء ذلك خلال جولة تفقدية قام بها الوزير خلف للمشروع للاطلاع على سير عملية تطوير المنطقة، يرافقه وكيلا لوزارة لشؤون البلديات المهندس الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة والقائم بأعمال الوكيل المساعد للخدمات البلديةالمشتركة المهندسة راوية المناعي ومدير ادارة صيانة الطرق المهندس بدر العلوي والمهندس محمد جواد رئيس قسم الانشاءات .

و أكد الوزير خلف الحفاظ على موروث الحديقة المائية التاريخي وإعادة تأهيل الحديقة على أن تتم المحافظة على البحيرات والشكل العام للحديقة، متمثلة في المماشي والمسطحات المائية الموجودة والأشجار المعمرة.

وقال يعد مشروع الحديقة المائية من أهم المشروعات الخدمية التي تعمل عليها الوزارة بالشراكة مع مجلس أمانةالعاصمة، ويأتي هذا المشروع ضمن استراتيجية الوزارة لزيادة الرقعة الخضراء في المملكة وتوفير مشاريعترفيهية للمواطنين والمقيمين.

وأوضح أنه تم البدء بالعمل في البحيرات والتي تعد أهم عنصر يميز الحديقة المائية حيث تم البدء بإزالة الطينالمتراكم، كما تمت إزالة الصخور الموجودة حول البحيرتين، إضافة إلى تحديد موقع غرفة المضخات بالتنسيق معالاستشاري المختص المعين لإعداد تصاميم البحيرتين والمقترح الفني المتعلق باستدامة البحيرتين.

وقال " تم تركيب 23 مظلة(اماكن الجلوس ) موزعة على الحديقة فيما لم يتبق من المباني الخدمية سوىالتشطيبات النهائية وهي ( مبنى اداري وعدد 2 مرافق عامة إضافة الى مصلي بمرافقه وكافتيريا ).

وأضاف خلف تم الانتهاء من 70% من المسطحات الخضراء كما تمت إضافة بعض من الأشجار المزهرةوالأشجار ذات الروائح العطرية كالياسمين الهندي إضافة إلى الأشجار المثمرة المحلية وتحديدا أشجار الفاكهة كاللوز وأشجار الليمون والرمان والمانجو والكنار وأشجار البرتقال والتين التي تشكل 20% من إجمالي عدد الأشجار والنخيل حيث يبلغ عددها في الحديقة حوالي والبالغة حتى الان قرابة ألف شجرة ونخلة، أي زيادة بنسبة170% من العدد الكلي للأشجار.

كما اكد الوزير خلف وصول جميع الالعاب التي سيتم وضعها في الحديقة تمهيدا لتركيبها عند الوصول لهذه المرحلة وهي مرحلة تركيب الالعاب .

وفيما يتعلق بالطرق المؤدية الى الحديقة قال خلف " سيتم انشاء شارع جديد يؤدي الى الحديقة المائية بطول 480 متر وفتح منفذ عن طريق شارع الشيخ سلمان لربطه مع المواقف الخلفية حيث سيكون عرض هذا الشارع 7.5 مترمع انشاء تصريف لمياه الامطار وارصفة جانبية للمشاة .

وتابع "تتمثل الاعمال الحالية بازالة الطين المتراكم بنسبة95% من البحيرة الأولى وبنسبة 5% من البحيرةالثانية . حيث تعتبر البحيرات من اهم عناصر الحديقة والتي تبلغ مساحتها.متر مربع 12,349. كما تم تنفيذالنصب التذكاري بنسبة انجاز 100% .

واختتم خلف تصريحه قائلا " سيتم البدء بتركيب الالعاب الترفيهية للاطفال خلال الاسبوع القادم للفئات العمريةالمتنوعة واصحاب ذو الهمم والمعاقين".