قدم الاتحاد البحريني لكرة القدم، طلباً رسمياً للانضمام إلى برنامج الاتحاد الدولي لكرة القدم لدعم اللاعبين الشباب أصحاب المواهب، والذي يطلقه "الفيفا" تحت شعار Bridging The Gap.

وقال الأمين العام للاتحاد البحريني لكرة القدم إبراهيم البوعينين إن البرنامج من قبل "الفيفا" لدعم الاتحادات الأعضاء عبر تقديم تسهيلات مختلفة لدعم اللاعبين الشباب وتطوير مواهبهم، مدعم بتقارير فنية وإحصاءات متنوعة عن الوضع الفني للاعبين الشباب ولاعبي الأكاديميات العامة والخاصة.

وأشار البوعينين إلى أن طلب الانضمام لبرنامج "الفيفا" يأتي تفعيلاً لتوجيهات مجلس إدارة الاتحاد برئاسة الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة؛ للاهتمام بالجانب الفني وتطوير المواهب، بما يضمن الارتقاء العام بمستوى منتخباتنا وأنديتنا الوطنية.

ويشتمل البرنامج الذي يشرف عليه قسم الأداء العالي في "الفيفا" على محاور متعددة تعنى بتقييم مسابقات الفئات العمرية وأنشطة منتخبات الفئات العمرية، علاوة على نتائجها، وتصنيف المنتخب الوطني، إذ سيقدم الاتحاد البحريني لكرة القدم ملفاً متكاملاً للجوانب الفنية كافة المطلوبة من قبل الاتحاد الدولي؛ للانضمام إلى برنامج دعم تطوير الشباب من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم.

ويأتي ذلك بحسب الاجتماعات التي تتم حالياً عبر تقنية التواصل المرئي عن بُعد بين رئيس قسم الشؤون الفنية بالاتحاد البحريني لكرة القدم عابد الأنصاري مع المسؤولين عن ملف البرنامج من قبل "الفيفا"، وهما:مدير الأداء العالي في "الفيفا" Gizela Menezes و خبير تطوير الأداء العالي في "الفيفا" Gabriel Calderon.

وبحسب الاتحاد الدولي لكرة القدم، فإن البرنامج سيساعد الاتحادات على تطوير كرة القدم عبر دعم اللاعبين الشباب، زيادة التنفسية لدى المنتخبات الوطنية بتقليل الفوارق الفنية، المساعدة في دراسة الوضع العام للفئات لتطويرها على مستوى الدوري أو المنتخبات، دعم المواهب المتواجدة في الأندية والأكاديميات، الاستفادة من البرامج التدريبية والتطويرية عبر المشاركة في معسكرات تدريب وتعليم منظمة من قبل "الفيفا".