أشاد نائب رئيس المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان خالد عبدالعزيز الشاعر بتحقيق البحرين إنجازاً متقدماً ومميزاً بالحفاظ على الفئة الأولى في تقرير وزارة الخارجية الأمريكية المعني بتصنيف الدول بمجال مكافحة الاتجار بالأشخاص للعام الثالث على التوالي.

وأشار الشاعر إلى أن البحرين تواصل خطواتها المتقدمة وتبرهن على تميزها في التعاطي مع ملف حقوق الإنسان، في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وتؤكد أنها واحة للسلام والقيم السامية، ومملكة للإنسانية.

ونوه إلى أن الإنجاز الدولي الذي حققته البحرين لثلاث سنوات متتالية، وباعتبارها الدولة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، يعبر عن الجهود الحثيثة التي اتخذتها المملكة بقيادة جلالة الملك المفدى، إلى جانب الجهود الحكومية التي بذلت من أجل مواصلة هذا التقدم المشرف في مجال مكافحة الاتجار بالبشر.

وذكر الشاعر أن هذا الإنجاز يعكس الاهتمام الذي توليه المملكة للمجالات المرتبطة بحقوق الإنسان، ضمن أطر مؤسساتية وتنظيمية محكمة وقائمة، كاللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالاشخاص، والمؤسسات الرسمية والأهلية التي تعني بحقوق الإنسان، والتي تتابع المستجدات المرتبطة بالملفات الحقوقية بكل حرية وشفافية.