وليد عبدالله :

قرر فريق نادي الحد الأول لكرة القدم وقف تدريباته كإجراء احترازي، بعد تأكد إصابة أحد الإداريين بالنادي بمرض فايروس كورونا (كوفيد 19).

وكان فريق نادي الحد قد استأنف تدريباته منذ يوم 27 مايو الماضي، وذلك بعد قرار اللجنة التنسيقية برئاسة سمو ولي العهد بالسماح للاعبين المحترفين باستئناف التدريبات، حيث يعتبر الحد أول فريق يعاود تدريباته لما تبقى من منافسات الموسم الرياضي الحالي.

وقد كشفت الفحوص التي خضع إليها أحد الإداريين بالنادي إصابته بهذا المرض، مما أدى لاتخاذ الإدارة والجهاز الفني للفريق قراراً بإيقاف التدريبات منذ يوم أمس الأول، والخضوع للفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من عدم إصابة أعضاء الجهازين الفني والإداري وكذلك اللاعبين بهذا المرض.

وتتصدر الكتيبة الحداوية بقيادة المدرب الوطني القدير محمد الشملان ترتيب فرق مسابقة دوري ناصر بن حمد الممتاز لكرة القدم برصيد 28 نقطة وبفارق نقطتين عن صاحب المركز الثاني فريق نادي المحرق. حيث نجح الحد من تسجيل 9 انتصارات وحالة تعادل واحدة، فيما خسر في مباراة وحيدة في هذا الموسم. وكان الفريق قد الفوز على حساب فريق النادي الأهلي بنتيجة هدف دون رد، في المباراة التي جمعت الفريقين ضمن مباريات الجولة 11، والتي تعتبر آخر مباراة خاضها الفريق في مسابقة الدوري قبل قرار اتحاد الكرة إيقاف النشاط الكروي ابتداء من 19 مارس وحتى الأسبوع الأول من أغسطس المقبل، والذي سيشهد عودة النافسات الكروية لـ"الكبار".

وقد نجح فريق نادي الحد من حجز مقعده كطرف في نهائي مسابقة كأس جلالة الملك المفدى لهذا الموسم، ليلاقي فريق نادي المحرق الذي تأهل هو الآخر هذه المباراة، حيث ينتظر أن يعلن الاتحاد المحلي الموعد الجديد لإقامة هذه المواجهة.