العربية.نت – وكالات

تجاوزت حالات الإصابة بفيروس كورونا في أنحاء العالم 11 مليوناً، اليوم الجمعة، وفقا لإحصاء وكالة "رويترز"، في منعطف مهم آخر في تفشي المرض الذي أودى بحياة أكثر من نصف مليون شخص في سبعة أشهر.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن عدد حالات كورونا أكثر من مثلي عدد حالات الإصابة بالإنفلونزا الحادة الذي يتم تسجيله سنويا.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وتصدرت الولايات المتحدة القائمة، تليها البرازيل، فروسيا. وقد تحولت كل من الولايات المتحدة والبرازيل والهند إلى بؤر جديدة للفيروس.

في سياق آخر، قالت مسؤولة كبيرة في منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة، إن حوالي 30% من بيانات تسلسل الجينوم المأخوذة من عينات الفيروس التي جمعتها المنظمة تظهر علامات على حدوث طفرة، لكن لا يوجد دليل على أن تلك الطفرة تؤدي إلى مرض أشد خطورة.

وقالت سمية سواميناثان، كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية، على هامش مؤتمر لجمعية الصحافيين التابعة للأمم المتحدة في جنيف: "أعتقد أن الأمر منتشر على نطاق واسع".

وأضافت أن الوكالة التابعة للأمم المتحدة جمعت حتى الآن 60 ألف عينة من المرض.