طالب النائب عيسى القاضي، بضرورة التجاوب مع مطالب الشباب بالحصول على وظائف تليق بتحصيلهم العلمي وبحرنة الوظائف وفقاً للتوصيات النابعة من الرغبة النيابية لأعضاء مجلس النواب والتي تعكس مطالبات المواطنين ورغبتهم في الحصول على وظائف لبناء مستقبلهم الوظيفي والاجتماعي.

ولفت إلى أن نداءات الفنانين الشباب عبر مواقع التواصل الاجتماعي تعبر بلا شك عما وصل إليه الحال من وجود شريحة كبيرة من الباحثين العمل ولا بد من احتوائهم وتوظيف طموحاتهم وكفاءاتهم ونشاطهم فيما يخدم صالح بلادهم والمساهمة في بناء وطنهم في مختلف المجالات التي يتميز بها الشباب.

ودعا وزارة العمل وديوان الخدمة المدنية بالإعلان عن خطتهم القادمة لتوظيف أكبر عدد ممكن من الباحثين عن عمل والتنسيق حول شواغر الجهات الحكومية وتحفيز القطاع الخاص على توظيف المواطنين بإحلاله مكان الأجنبي، وهذا سيعود على استقرار المجتمع والوطن وتوجيه طاقة الشباب نحو ما ينفع أنفسهم وبلادهم.

وشدد على أهمية طرح وزارة شؤون الإعلام وهيئة البحرين للثقافة والآثار للمشكلة القائمة بوجود قائمة من الشباب العاطلين عن العمل من الفنانين والإعلاميين البحرينيين وإيجاد الوظائف التي تتناسب مع مجالاتهم وهذا سيعود على تطوير العمل في الوزارة والهيئة كون الجهتين معنيتين بالفنانين البحرينيين وخاصة الشباب الذين يعتمدون كلياً على الأعمال الفنية وهي شحيحة محلياً بسبب ضعف الإنتاج وغياب الدعم الحكومي في هذا الجانب مما لا يلبي التزامات الشباب الذين استطاعوا الحصول على جوائز خارجية وتكريم على مستوى عالٍ تقديراً لفنهم وإعلاء للبحرين في المحافل الفنية والثقافية.