د ب أ

اعترف بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي بأنه يعاني لاستيعاب لماذا يسجل ناديه الكثير من الأهداف ويحرم منافسه من صناعة الفرص ومع ذلك خسر تسع مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم.

وخسر سيتي، الذي أهدر لقب الدوري لغريمه ليفربول، أمام ساوثهامبتون بهدف دون رد يوم الأحد رغم الاستحواذ على الكرة بنسبة 73 بالمئة وإطلاق أكثر من 20 تسديدة على مرمى المنافس.

وانتزع المهاجم تشي آدمز الانتصار لساوثهامبتون صاحب المركز 13 وأذاق سيتي، الذي سحق ليفربول البطل 4-0 في الجولة الماضية، الهزيمة الثالثة على التوالي خارج أرضه في الدوري، وخسر ليفربول في المقابل مرتين فقط في الدوري خلال هذا الموسم.

وقال غوارديولا الذي خسر لأول مرة في مسيرته التدريبية في ثلاث مباريات متتالية خارج أرضه : نحن نتفوق في عدد الأهداف. نحن نصنع الكثير من الفرص، نحن فريق يستقبل القليل من الفرص، فلا يوجد أي فريق استقبل عددا أقل من الفرص لكننا نخسر الكثير من المباريات.

وأضاف: الأمر صعب حتى بالنسبة لي للوصول إلى تفسير لماذا يحدث ذلك لكن يجب الإصرار والحديث عن اللعب وأسلوب لعب المنافس ومحاولة تقديم المزيد واستقبال أقل عدد ممكن وتسجيل المزيد.

وساند غوارديولا لاعبيه للعودة إلى طريق الانتصارات عند استضافة نيوكاسل يونايتد يوم الأربعاء المقبل، وأضاف: لدي ثقة في إمكانية القيام بذلك لأننا نحن نفس المجموعة وفعلنا ذلك في المواسم السابقة. هذا الموسم نلعب بأسلوب مشابه لكن هذا ليس كافيا لتحقيق الفوز بالمباريات.