* "المرور" تنفذ حملة توعوية وتستبدل إطارات المركبات السائقين الملتزمين مجاناً

علياء محمد وعلي العمايرة

أطلقت الإدارة العامة للمرور الحملة التوعوية الميدانية "صيف بلا حوادث" ضمن مبادرة "شكراً" وذلك بالتعاون مع وكيل الشركة العالمية للإطارات "بيريللي".

وتم خلال الحملة التي جابت محافظات المملكة تقديم الإرشادات التوعوية والمعلومات حول أهمية سلامة الإطارات خاصة خلال فترة الصيف، وتكريماً للسائقين المثاليين والملتزمين تم تبديل إطارات مركباتهم مجاناً.

وأكدت الإدارة العامة للمرور استمرار الحملة التوعوية طوال فترة الصيف والتي ستتضمن توعية السواق حول أهمية الفحص الدوري لقطع الغيار المستهلكة، والبطارية، والتأكد من مبرد المحرك، وعدم ترك العبوات المضغوطة والبطاريات والمعقمات والولاعات والأجهزة الإلكترونية في المركبة تلافياً لحوادث الحريق، كما سيتم خلال الحملة توزيع قسائم للخدمة على الطريق مجاناً لمدة عام، وتركيب عوازل حرارية على المركبات.

وتفاجأ السواق بالحملة المرورية للإدارة العامة للمرور والتي تركز على سلامة المركبات خلال فصل الصيف ضمن حملة "صيف آمن بلا حوادث" ومبادرة "شكراً"، وتأتي الفكرة بفحص الإطارات ميدانياً واستبدال التالف منها بالتعاون مع الشركة العالمية للإطارات "بيرللي" التي قدمت دعماً للسواق الملتزمين بالتعاون مع المرور وذلك ضمن الشراكة المجتمعية للحد من الحوادث المرورية ورفع معدلات السلامة المرورية.

"الوطن" تواجدت في واحدة من هذه الحملات في منطقة سار ضمن مجموعة حملات تم إقامتها في جميع محافظات المملكة، وقال أحد المواطنين الذين استفادوا من مبادرة "شكراً" أنه تفاجأ من الحملة المرورية عند ذهابه إلى أحد المجمعات التجارية، وشعر بالخوف أن يتم مخالفته عندما أوقفوه، و لكنه تفاجأ بأنه سيحصل على تبديل أربع إطارات مجاناً وذلك نتيجة التزامه بالقواعد المرورية وتم اختياره ميدانياً خلال مروره والتزامه بوضع الحزام وعدم استخدامه للهاتف ووجود الأطفال في الخلف على الكراسي المخصصة وهي معايير أولية للاختيار بعد التأكد من التسجيل والتأمين للمركبة.

فيما قال مواطن آخر إن هذه المبادرات تعمل على تشجيع السواق على مواصلة الالتزام وتحفيزهم وتمييزهم على السواق المخالفين للأنظمة والقواعد المرورية والذين يعرضون حياتهم وحياة الآخرين لخطر وقوع الحوادث المرورية، مشيراً إلى أن فترة الصيف تتطلب الصيانة للمركبة ووجود مثل هذه الحملات تشكل جانب إيجابي للدفع بجميع السواق للفحص الدوري لمركباتهم.

وخلال الحملة أكد رئيس شعبة التوعية المرورية النقيب عبدالله المعيلي أن الحملة تتزامن مع فصل الصيف لتذكير السواق بالفحص الدوري والالتزام باشتراطات السلامة للتأكد موائمة المركبة لمعايير السلامة مع ضرورة الفحص الدوري لقطع الغيار المستهلكة لتجنب الحوادث والأعطال ، وصلاحية البطارية ، والتأكد من مبرد المحرك، وعدم ترك العبوات المضغوطة والبطاريات والمعقمات والولاعات والأجهزة الإلكترونية في المركبة.

من جانبه، قال رئيس شعبة الإعلام والنشر النقيب فايز أمين إن "الإدارة العامة للمرور مستمرة في حملاتها التوعوية مع التركيز على مفاهيم السلامة على الطريق لتحقيق الهدف الرئيسي لصيف آمن بلا حوادث، والتقليل من نسبة وقوف السيارات المتعطلة على الطريق بسبب إهمال الفحص الدوري، أو حريق السيارات نظراً لعدم فحص التمديدات الكهربائية في المركبة".

وأشار إلى أن مبادرة "شكراً" تأتي دعماً من القطاع الخاص الذي يحرص على أن يكون جزءاً من تحقيق السلامة على الطريق ويعتبر تفعيلاً لمبدأ الشراكة المجتمعية الذي تعتمده وزارة الداخلية لتحقيق رؤيتها، لافتاً إلى أن الهدف هو وصول الحملة إلى أكبر شريحة في المجتمع وتشجيعهم على الالتزام ونشر ثقافة الوعي المروري من خلال مواقع التواصل الاجتماعي التي لاقت تفاعلاً كبيراً منذ انطلاقة الحملة.