استقبل رئيس محكمة التمييز نائب رئيس المجلس الأعلى للقضاء المستشار عبدالله بن حسن البوعينين أمس رئيس وأعضاء المحكمة الكبرى المدنية الاستئنافية الأولى بحضور الأمين العام للمجلس الأعلى للقضاء القاضي علي أحمد الكعبي.

وتقدم المستشار البوعينين بشكره وتقديره لرئيس وأعضاء المحكمة على جهودهم الداعمة لأهداف المجلس الأعلى للقضاء والعمل الدؤوب الذي يقومون به للحفاظ على متوسط عمر الدعوى التي لا تتجاوز أربعة أشهر، علماً بأن عدد الدعاوى المنظورة أمام المحكمة لا تتجاوز 22 قضية حيث يعد ذلك إنجازاً غير مسبوق للحد من تراكم القضايا التي أسهمت في تطوير العمل ورفع سقف الإنجاز في المحاكم.

وشهد المجلس الأعلى للقضاء خلال السنوات الماضية نمواً في سرعة الإنجاز ورفع معدل الأداء من خلال مشاريع ومبادرات تطويرية تستهدف التيسير في العملية القضائية.

بدوره شكر رئيس المحكمة الكبرى المدنية الاستئنافية الأولى القاضي أحمد سعيد ضيف على جهود المستشار عبدالله البوعينين المخلصة في سبيل التطوير المستمر للمجلس الأعلى للقضاء والعمل الدؤوب من اجل المصلحة العامة.