حسن الستري


شكا مجموعة من ممارسي مهنة "الحمالية" من منافسة العمالة السائبة لهم في عملهم، مؤكدين أن هذه العمالة تمارس منافسة غير عادلة، كونها تستقبل الزبائن من خارج السوق وتدخل معهم للسوق، وهو ما يؤدي إلى تضرر أرزاق الحمالية من المواطنين.

وطالب الحمالية في حديثهم لـ"الوطن" الجهات المختصة بأخذ دورها والتصدي لهذه الظاهرة، خصوصاً أن هؤلاء يمارسون العمل من دون أي ترخيص، مستنكرين سكوت الجهات المختصة عن منافسة الأجانب للمواطنين الفقراء الذين دخلوا المهنة لسد جوعهم وكف السؤال.

وأكدوا "وجود مجموعة من المواطنين تفضل التعامل مع الحمالي الأجنبي على التعامل مع الحمالي البحريني، مستغربين هذا التصرف منهم، خصوصاً أن البحرينيين لا يطلبون سعراً معيناً نتيجة عملهم، بل أجرتهم تكون على مدة اليد".

وقالوا: نحن بحاجة إلى دعم المواطنين، لا إلى نظرات العطف منهم إذا رأونا نمارس المهنة، ولا إلى التصدق علينا، نريد منهم استئجارنا بدلاً من استئجار الأجانب، ولا داعي للحياء منا، فالعمل ليس عيباً ما دام شريفاً وبالحلال.