عمر البلوشي:

تتجه الأنظار إلى صالة الاتحاد البحريني لكرة الطائرة بمدينة عيسى الرياضية وإلى مباراة نصف نهائي كأس صاحب السمو الملكي ولي العهد للموسم الرياضي المؤجل 2020/2019، والتي ستجمع كل من فريقي المحرق وداركليب اليوم الثلاثاء عند تمام الساعة السادسة مساءً، في لقاء قوي يجمع كلا الفريقان وذلك نحو خطف بطاقة التأهل الأولى إلى نهائي أغلى كؤوس الطائرة البحرينية.

ويضع كلا الفريقين نصب أعينهما أهمية تحقيق الانتصار والتوجه للمباراة النهائية ومواجهة الفائز من مباراة النجمة والأهلي التي ستقام يوم الخميس القادم الموافق 6 أغسطس الجاري، حيث يطمح المحرق لتحقيق اللقب والفوز بثلاثية الموسم بعد تتويجه في بداية بكأس رئيس الاتحاد وفي يناير الماضي بدوري الدرجة الأولى، مما رفع من سقف طموحات طائرة الأحلام التي عادت إلى منصات التتويج بعد غياب عدة مواسم وذلك سعياً نحو الاستحواذ على الألقاب المحلية.

ويمتلك المحرق أسماء مميزة واستقرار أفضل في التشكيلة بقيادة المدرب الوطن القدير محمد المرباطي، حيث حافظ الفريق على محترف الكاميروني يفان كودي والذي يعتبر أحد أفضل المحترفين الأجانب هذا الموسم، إلى جانب عناصر الخبرة في صفوف الفريق مثل فاضل عباس، محمد حبيب، حسين الحايكي، محمود العافية، والليبرو علي خير الله الذي حقق استقراراً كبيراً في الجانب الدفاعي، إلى جانب لاعبين مميزين من الوجوه الشابة.

وفي المقابل، فأن داركليب على موعد مع مباراة صعبة وخاصة مع غياب محترفه الكوبي روميرو الذي غادر إلى بلاده في شهر مارس الماضي، وعدم تعاقد النادي مع أي محترف خلال الفترة الحالية لاستكمال ما تبقى من مباريات الموسم الحالي، حيث يقود الفريق المدرب البرازيلي روميرو الذي يرتبط بعقد حالي مع الاتحاد البحريني لكرة الطائرة بمنصب المدرب المساعد للمنتخب الأول.

ويسعى داركليب جاهداً إلى تحقيق الانتصار والعبور إلى المباراة النهائية في ظل امتلاكه العديد من العناصر البارزة في الفريق وعلى رأسهم محمود حسن، علي إبراهيم، محمود عبدالواحد، وأيمن سلمان، والليبرو المتميز حسين سلطان وعدد مو الأسماء الشابة التي تألقت مع الفريق هذا الموسم.

هذا وقد شهد الموسم الحالي تأجيل مسابقاته من شهر مارس إلى شهر يوليو الماضي نظراً للظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة في تصديها لجائحة كورونا والحد من انتشار الفيروس، والذي استدعى إيقاف جميع المسابقات والأنشطة الرياضية، حتى صدور قرار رسمي من اللجنة التنسيقية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد، نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بالموافقة في السماح باستئناف الدوريات المحلية بحلول منتصف يوليو بدون جمهور، بناءً على عرض وزارة شؤون الشباب والرياضة، وتوصيات الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا.

وكان من المفترض أن تقام المباراة بين المحرق وداركليب في 23 يوليو الماضي، إلى أن الاتحاد أجل المباراة إلى موعدها الجديد في 4 أغسطس الجاري، مما أتاح هذا الأمر مدة أطول للفريقين للإعداد بشكل أفضل بعد فترة توقف أكثر من 3 شهور عن التدريبات.