في توقع أكثر تفاؤلا من آراء خبراء الصحة في البيت الأبيض، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الخميس، إنه من الممكن أن يتوفر لقاح لفيروس كورونا في الولايات المتحدة "قبل موعد الانتخابات الرئاسية"، المقرر إجراؤها في الثالث من نوفمبر المقبل.

وعندما سُئل في برنامج بإذاعة "جيرالدو ريفيرا"، عن الموعد الذي قد يتوفر فيه لقاح لوباء كوفيد-19، قال ترامب: "في وقت أقرب من نهاية العام.. يمكن أن يكون أقرب بكثير".

وردا على سؤال يقول "أقرب من الثالث من نوفمبر؟"، قال الرئيس الأميركي: "أعتقد في بعض الحالات.. نعم يمكن قبله، لكن في حدود ذلك الوقت"، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

وكان ترامب قد قال، الاثنين، إن الفيروس "ينحسر" في أجزاء من مناطق جنوب وغرب الولايات المتحدة، معتبرا أن الوضع "مشجع للغاية".

من جانبها، حذرت مستشارة البيت الأبيض لشؤون مكافحة فيروس كورونا، ديبورا بيركس، قبل يوم من تصريحات ترامب، من أن البلاد تدخل "مرحلة جديدة" من تفشي العدوى.

واعتبرت في حديث لشبكة "سي إن إن" أن الفيروس "يتفشى بشكل غير عادي"، مضيفة "لكل من يعيشون في المناطق الريفية، لستم في مأمن من هذا الفيروس".