ذكرت إدارة الأرصاد الجوية بوزارة المواصلات والاتصالات في تقريرها الشهري الصادر أمس أن شهر يوليو 2020 كان أكثر أشهر يوليو حرارة في تاريخ البحرين منذ عام 1902، وهو يساوي يوليو 2017 في متوسط درجات الحرارة.

وبلغ المتوسط الشهري لدرجات الحرارة 36.9م بزيادة 3.0م قياساً بالمعدل العام لشهر يوليو، ويعتبر هذا أعلى معدل لدرجات الحرارة لشهر يوليو منذ عام 1902، وتم تسجيل مثل هذا المعدل في يوليو 2017.

كما بلغ المتوسط الشهري لدرجات الحرارة العظمى 41.8م بزيادة 3.8م قياساً بالمعدل العام، ويعتبر هذا ثاني أعلى معدل لدرجات الحرارة العظمى لشهر يوليو منذ عام 1946، علماً بأن أعلى متوسط شهري لدرجات الحرارة العظمى لشهر يوليو بلغ 42.1م والمسجل في سنة 2017.

فيما بلغت درجة الحرارة العظمى أكثر من 40م خلال 23 يوماً من شهر يوليو، ويعتبر هذا أعلى عدد أيام تكون فيها درجة حرارة العظمى أكثر من 40م لأشهر يوليو منذ عام 1946، وكان الرقم السابق 22 يوماً المسجل في يوليو 2002 و2017.

وبلغت أعلى درجة حرارة 45.5م والتي سجلت في 12 يوليو في مطار البحرين الدولي، وهي ثامن أعلى درجة حرارة لأشهر يوليو في منذ عام 1946. علماً بأن أعلى درجة حرارة لشهر يوليو في مطار البحرين الدولي بلغت 47.4م المسجلة في 15 يوليو 2000 و13 يوليو 2010.

وبلغت أعلى درجة حرارة في حلبة البحرين الدولية 46.7م بتاريخ 5 يوليو، أما في درة البحرين فبلغت 47.2 م والتي سجلت في نفس اليوم.

أما المتوسط الشهري لدرجات الحرارة الصغرى فقد كان 33.6م وذلك بزيادة 3.2م قياساً بالمعدل العام. وهو أعلى معدل لدرجات الحرارة الصغرى لشهر يوليو منذ عام 1946، وكان الرقم السابق لأعلى متوسط لدرجات الحرارة الصغرى لشهر يوليو 33.2م المسجل في يوليو 2016.

وبلغت أدنى درجة حرارة ليوليو 31.0 م بتاريخ 2 يوليو في مطار البحرين الدولي ولكن تم تسجيل 28.2 م بتاريخ 1 يوليو في درة البحرين.

وبلغ المتوسط الشهري للرطوبة النسبية في يوليو 51%، في حين بلغ المتوسط الشهري للرطوبة النسبية العظمى 71% وبلغ المتوسط الشهري للرطوبة النسبية الصغرى 28%. وبلغت أعلى قيمة للرطوبة النسبية 86% المسجلة في 2 يوليو، أما أدنى قيمة للرطوبة النسبية بلغت 8% في 5 يوليو.