عمر البلوشي:

أشار مساعد مدرب الفريق الأول لكرة الطائرة بنادي المحرق رمزي أحمد أن فريقه عانى من الإصابات قبل مباراته مع داركليب ضمن نصف نهائي كأس صاحب السمو الملكي ولي العهد لكرة الطائرة للموسم الرياضي المؤجل 2020/2019 وذلك بعد تعرضهم للخسارة بنتيجة ثلاثة أشواط مقابل شوطين وحرمان طائرة المحرق من التأهل إلى المباراة النهائية.

وأوضح أحمد أن فريقه لم يخض الحصص التدريبية بتواجد جميع اللاعبين نظراً لتعرض عدداً منهم للإصابات مما تسبب في غيابهم وتأثر الفريق بهذا الأمر في مواجهة نصف النهائي، موضحاً أن الفريق كان بإمكانه أن يظهر بشكل أفضل لو لا هذه الظروف التي حالت دون ذلك، مؤكداً في الوقت ذاته أن داركليب قدموا أداء كبير في المباراة وظهروا بروح عالية في الملعب وتمكنوا من الفوز والتأهل للنهائي.

وأشاد مساعد المدرب بالمستوى الذي ظهر به لاعبوا المحرق هذا الموسم وتمكنوا من تحقيق لقبي دوري الدرجة الأولى وكأس الاتحاد البحريني لكرة الطائرة، مثنياً في الوقت ذاته على الجهود الكبيرة للجهاز الفني بقيادة المدرب القدير محمد المرباطي والاهتمام الكبير الذي يقدمه جهاز لعبة الكرة الطائرة والجهاز الإداري لطائرة المحرق، معرباً عن تمنياته بالتوفيق لفريقه في الموسم القادم 2021/2020.

Sent from my iPhone