وجه صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه، وزارة الصناعة والتجارة إلى التنسيق مع الجهات المعنية بهدف تشديد الرقابة وتكثيف عمليات التفتيش ومراجعة تراخيص الورش والكراجات والمعامل الواقعة بالمناطق الصناعية والتجارية المجاورة للمناطق السكنية في مختلف محافظات المملكة، وذلك للتأكد من التزامها باشتراطات الأمن والسلامة، لدرء أية مخاطر أو حوادث محتملة -لا قدر الله- ورفع تقرير الى مجلس الوزراء بشأن ذلك.

وشدد سموه على أهمية التزام جميع المنشآت الصناعية بالقواعد والاشتراطات المتعلقة بالأمن والسلامة والبيئة، من أجل الحفاظ على سلامة وأمن العاملين بهذه المنشآت وسلامة المواطنين والسكان في المناطق القريبة منها، ومراعاة الالتزام بالاشتراطات التي تساهم في الحفاظ على المنطقة أمنياً وبيئياً.

ويأتي ذلك في إطار رعاية واهتمام صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء لكل ما يتعلق بشؤون المواطنين من موضوعات او مشكلات تواجههم في مختلف مناطق المملكة بهدف العمل على حلها، وما يوليه سموه من حرص على تطبيق القوانين التي تحفظ للمجتمع أمنه واستقراره.