* طفلة تصيب 8 أشخاص في 5 أسر بـ "كورونا" بعد تجمع عائلي بالعيد

* مواطن عشريني يصيب 21 وافداً بـ "كورونا" نتيجة المخالطة

* مواطنة تصيب 11 شخصا من 4 أسر بـ "كورونا"

* مواطنة خمسينية تصيب 11 شخصا من عائلتها بالفيروس

* وافدة عشرينية تتسبب في إصابة 15 من أسرتها بـ "كورونا"

كشفت آلية تتبع أثر المخالطين المنشورة على موقع وزارة الصحة عن "19 حالة قائمة بفيروس كورونا (كوفيد19)، من 9 أسر مرتبطة بتجمع عائلي خلال العيد، تمت إصابتهم بعد مخالطتهم لمواطن يبلغ من العمر 41 عامًا تم تأكيد إصابته بعد ظهور الأعراض عليه وفحصه".
كما تم تأكيد إصابة مواطنة تبلغ من العمر 39 عامًا بعد ظهور الأعراض عليها وفحصها، وتبيّن بعد تتبع أثر المخالطين إصابة 11 حالة قائمة إضافية من 4 أسر جميعها في نطاق الأسرة الممتدة".

كما كشفت آلية تتبع أثر المخالطين "تأكيد إصابة مواطنة تبلغ من العمر 55 عامًا بعد ظهور الأعراض عليها وفحصها. ومن خلال تتبع أثر المخالطين تم الكشف عن 11 حالة قائمة إضافية مرتبطة بالأسرة، حالتان منها فوق سن الـ80، و9 حالات تمت إصابتهم بعد مخالطة الحالة مباشرة بينما حالتين تم إصابتهم بشكل غير مباشر".

ووفقا لبيانات وزارة الصحة، "تم تأكيد إصابة مواطن يبلغ من العمر 22 عامًا بعد ظهور الأعراض عليه وفحصه. وبعد تتبع أثر المخالطين تم ربطه بـ 21 حالة إضافية جميعهم من الوافدين الذين يعملون معًا، من ضمنهم 12 حالة تقطن في المسكن ذاته".

كما تم "رصد حالة قائمة لمواطنة تبلغ من العمر 11 عامًا من خلال الفحص العشوائي، وبعد تتبع أثر المخالطين، تم اكتشاف 8 حالات قائمة إضافية من 5 أسر، جميعهم كانوا على اتصال مباشر مع الحالة التي تم رصدها أولًا في تجمع عائلي خلال العيد، وتشمل الحالات القائمة الجدة والعمات والأعمام وأقارب آخرين".

وكشفت آلية تتبع أثر المخالطين عن "15 حالة قائمة مرتبطة بحالة قائمة لوافدة تبلغ من العمر 26 عامًا تم تأكيد إصابتها، كلهم في نطاق الأسرة الممتدة".