هنأ النائب عيسى الدوسري عضو لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والامن الوطني بمجلس النواب دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وقيادتها الحكيمة بمناسبة التوصل إلى اتفاق يهدف إلى وقف ضم الأراضي الفلسطينية وتعزيز الاستقرار في المنطقة، ومؤكدا على جهود الإمارات الحثيثة التي تبذلها في سبيل الدفاع عن قضايا ومصالح الأمتين العربية والإسلامية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وثمن الدوسري حرص دولة الإمارات واهتمامها البالغ بالعمل على تعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، مضيفا " ان ما تم تحقيقه هو بمثابة إنجاز دبلوماسي يقضي بوقف ضم الاراضي الفلسطينية لإسرائيل ومساندة الجهود الرامية لتحقيق السلام في المنطقة".

وأضاف "ان اتفاقية السلام الطموحة تحافظ على حل الدولتين وتُبقي على فرص السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وتحقق استقرار إقليمي يدفع الدول نحو النماء ".

وأضاف " ان الموقف الإماراتي في دعم القضية الفلسطينية لا يمكن انكاره أو المزايدة عليه فالإمارات كانت ولاتزال دوما سباقة للعمل على تعزيز الاستقرار الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط والعالم، مشيرا ان الخطوة الإماراتية تصب في مصلحة الشعب الفلسطيني الشقيق بشكل يسمح له بالعيش بسلام وازدهار وفق حلول مناسبة للدولتين.