أ ف ب

قال مدرب ليفربول يورغن كلوب، إنه اعتذر من مدرب مانشستر يونايتد السابق أليكس فيرغيسون، بعدما أيقظه من النوم في ساعات الصباح الأولى.

وكان مدرب "الشياطين الحمر" السابق، بعث رسالة تهنئة إلى كلوب عقب فوز ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز بعد 30 عاماً من الانتظار.

وقرر كلوب أن يرد التحية إلى فيرغيسون بعد إنتهاء الإحتفالات بالفوز بالدوري، وكانت حينها الساعة تشير إلى 3:30 فجراً.

ولم يتوقع كلوب أن يكون الهاتف بالقرب من المدرب السابق البالغ 78 عاماً، عندما بعث الرسالة، ما دفع فيرغيسون للتصريح لاحقاً أن كلوب أيقظه من النوم عن طريق الخطأ.

وشرح مدرب الـ"ريدز" ما حصل خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده تمهيداً لمباراة فريقه المرتقبة في الدوري أمام ليدز يونايتد العائد إلى دوري الأضواء قائلاً: "المشكلة أني عدت متأخراً إلى غرفتي في تلك الليلة، ولم يكن بامكاني أن أنام فوراً، لذا قمت بتفحص الرسائل التي وصلتني وواحدة منها كانت من أليكس فيرغيسون".

وتابع: "أعتقد أنني جاوبت بطريقة مهذبة جداً. كانت الساعة تشير إلى حوالي 3:30 أو 4 فجراً، ولم أكن أتوقع أن يكون هاتفه بجانب سريره. لم أكن أريد إيقاظه. في حال حصل ذلك عذراً أليكس".

وأضاف المدرب الفائز بلقب الـ"بريمييرليغ" في الموسم الماضي: "منذ ذلك الوقت لم نتواصل مع بعضنا البعض. ما زال المدرب السابق لمانشستر يونايتد ولا أعتقد أنه يريد التحدث معي كثيراً عن نجاح ليفربول، هو يحترم ذلك، ولكن ليس المفضل لديه ليشاهده على محطة التلفزيون".