أشادت جمعية رجال الأعمال البحرينية بالتوجيهات الملكية السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى بشأن توحيد الجهود الوطنية لمواجهة تداعيات جائحة كورونا (كوفيد 19) وانعكاساتها على المواطنين والاقتصاد الوطني منذ لحظة الإعلان عن الحزمة المالية والاقتصادية بقيمة 4.3 مليار دينار في مارس الماضي؛ لضمان استدامة الوضع الاقتصادي.

وقال رئيس جمعية رجال الأعمال البحرينية خالد راشد الزياني إن القرار الأخير للحكومة بتمديد حزمة الدعم للمواطنين من خلال التكفل بفواتير الكهرباء والماء ورسوم البلديات لكافة المشتركين المواطنين في مسكنهم الأول لمدة 3 أشهر ابتداء من شهر أكتوبر 2020 وبما لا يتجاوز فواتير الفترة نفسها من العام الماضي لكل مشترك، يأتي في إطار اهتمام وحرص الحكومة بالتخفيف عن الأعباء المعيشية على كاهل المواطنين.

وأثنى الزياني على توجيه الحكومة في جلسة مجلس الوزراء التي انعقدت برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، لمصرف البحرين المركزي لحثّ جميع المصارف بتأجيل مدفوعات القروض للمواطنين المتضررين من جائحة كورونا حتى نهاية العام الجاري بما لا يؤثر على سيولة المصارف وملائتها المالية، معتبرًا أن هذا التوجيه الكريم يصبُّ في صالح المواطنين للتكيفّ مع الأوضاع الاستثنائية التي تمر بها المملكة.

وأضاف الزياني "من دون شك، فإن هذه التوجيهات الكريمة ستنعكس بشكل إيجابي ومباشر على القدرة الشرائية للمواطنين وستدعم استمرار عجلة الاقتصاد الوطني بصورة أفضل، بما لا يؤثر على الحياة المعيشية للمواطنين".