أكد رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF محمد علي قمبر أن الاتحاد يعتز بشراكته الاستراتيجية مع منظمة بريف BRAVE لفنون القتال المختلطة، وذلك لتنظيم ثلاث بطولة في مملكة البحرين "بريف 41" و"بريف 42" و"بريف 43"، بتاريخ 17 سبتمبر و24 سبتمبر و1 أكتوبر المقبل.

ونوّه إلى اعتزاز الاتحاد بأن تكون رياضة فنون القتال المختلطة في مقدمة الرياضات التي تعلن عودتها للمنافسات الرياضية في ظل الظروف الراهنة، وذلك من خلال البطولات الثلاث اللاتي يؤكدن حضور مملكة البحرين العالمي في رياضة فنون القتال المختلطة، بقيادة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، ومتابعة سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة رئيس المجلس البحريني للألعاب القتالية.

وثمن قمبر الدور الذي تبذله منظمة بريف في الارتقاء بمستويات رياضة فنون القتال المختلطة من خلال رفع مستويات المنافسة، وتعزيز مكانة المملكة على الخارطة العالمية لتلك الرياضة الجماهيرية.

من جانبه، أشار الرئيس التنفيذي لمنظمة بريف السيد محمد شاهد إلى أن "بريف" تفخر بأن تكون جزءً من النجاحات الرياضية الكبيرة التي حققتها مملكة البحرين على خارطة الرياضات الدولية، مؤكدا أن استعدادات المملكة لاستضافة تلك البطولات الرياضية الثلاث يجري على قدم وساق، وسط دعم لا محدود من قبل سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، ومتابعة سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة رئيس المجلس البحريني للألعاب القتالية، معبرا عن شكره للدور الذي يبذله الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة لإبراز وإنجاح تلك البطولات بأفضل صورة ممكنة، باعتبارها متربعة على المركز الأول في تصنيف الاتحاد الدولي لفنون القتال المختلطة IMMAF.