موزة فريد

أكد بائع الخضروات والفواكه إبراهيم صالح استقرار الأسعار إلى مستويات الأسبوع الماضي باستثناء مادة البصل التي ارتفعت إلى نسبة 75 % فضلاً عن الكوسا والفلفل الملون.

وبين أن "خيشة" البصل الهندي كانت تباع ب 500 فلس والآن بـ 800 فلس، وكرتونة الفلفل الملون كانت تباع بدينار ونصف والآن تباع بدينارين ونصف إلى ثلاثة دنانير وفق حركة السوق بسبب عدم وصول البضائع بكثرة كما في السابق من السعودية.

وأشار صالح إلى قرب انتهاء موسم الفواكه الصيفية والتي تتواجد بنسبة أقل الآن في السوق حيث سينتهي موسمها خلال نهاية الشهر بالأخص فاكهة الجح التي تعتبر بنهاية موسمها بأسعار معتدلة.

وفي سياق آخر قال بائع السمك أحمد السقاي إن سعر السمك الصافي البحريني انخفض إلى ثلاثة دنانير و3 دينار ونصف تقريباً وصولاً إلى خمسة دينار وسمك "الكنعد" يباع الكيلوغرام بسعر ثلاثة ونصف للحبة والتي تصل إلى سعر 7 دنانير بالنسبة إلى 2 كيلوغرام ، مشيراً إلى أن أسعار الأسماك الخارجية في انخفاض لوصول كميات من السمك من دول مثل سلطنة عمان والسعودية.

وأضاف "تباع كيلوغرام سمك النرويجي بسعر 4 دنانير وسمك السلمون والسبريم من 3 دنانير إلى ثلاثة دينار ونصف تقريباً وهو ما يدل على أن أسعار الأسماك بشكل عام تسير نحو الانخفاض لتصل إلى 25 و 30% تقريباً مع وجود إقبال، مشيراً إلى أن أسعار الروبيان من دينار إلى دينار ونصف البحريني والسعودي منه مع توفره في الأسواق، وسعر سمك "النيسر" على دينار للكيلو غرام الواحد وسمك "القرقفان" بسعر دينارين ونصف لـ 2 كيلوغرام وسمك "الجنك" بدينارين إلى دينار ونصف تقريباً.

وبالنسبة لمادة الدجاج فقد أظهرت مؤشرات السوق ارتفاع في الأسعار مقارنة بما كانت عليه في السابق، بحسب بائع الدواجن في السوق المركزي بالمنامة محمود صادق.

وأضاف صادق "أن سبب ذلك لقلة الإنتاج إذ أن سعر الدجاج البحريني ودجاج التنمية للكيلوغرام الواحد بدينار وثلاثمائة وخمسون فلس وارتفاع في سعر دجاج المراعي وقلته في السوق".

وأشار أن ارتفاع الأسعار أدى إلى تراجع الحركة الشرائية لدى الزبائن والتوجه إلى "الأون لاين" لتلبية الطلبات من المجمعات التجارية.

وبالنسبة لمادة البيض ذكر أن البيض الأوكراني يعتبر حالياً غير متوفر مع اتجاه أغلب المستهلكين لشراء البيض البحريني والذي يختلف سعره على حسب اختلاف حجمه و"الختم" عليه فهناك بيض بسعر دينار وسبعمائة فلس ودينار وثمانمائة فلس.