أعلنت جمعية البحرين الخيرية عن إطلاقها جائزة «مبارك جاسم كانو» للبحث والتطوير في مجال العمل الخيري، داعية إلى المشاركة في الجائزة، مؤكدة أن الباب لا يزال مفتوحاً لقبول البحوث والمشاركات حتى 15 نوفمبر، وذلك وفق الشروط والمواصفات المحددة للجائزة.

وقال الأمين العام لجمعية البحرين الخيرية رئيس لجنة العلاقات العامة والإعلام الخيري د.حسن كمال: «في مبادرة جديدة من المبادرات النوعية لجمعية البحرين الخيرية، وحرصاً منها على الوفاء للآباء المؤسسين للجمعية، وتقديراً لجهود المغفور له بإذن الله تعالى مبارك بن جاسم كانو باعتباره علماً من أعلام العمل الخيري ومدرسة نهل منها الأجيال، قامت الجمعية بإطلاق مسابقة سنوية باسم مبارك بن جاسم كانو للبحوث والتطوير في مجال العمل الخيري، وذلك بدعم من الأخت الفاضلة السيدة منى مبارك كانو».

وأضاف: «إن هذه الجائزة تهدف إلى رعاية البحوث المتميزة في مجال العمل الخيري، وتحفيز الأفراد وتشجيعهم على دعم العمل الخيري والتطوعي بالبحوث والمقترحات التي من شأنها النهوض بالعمل الخيري»، موضحاً «أن البحث يشمل المحاور الآتية: العمل الخيري في البحرين ماضياً وحاضراً أرقام وإنجازات، وواقع العمل الخيري في البحرين التحديات والعراقيل، ومقترحات لتطوير العمل الخيري في المستقبل، وشخصيات وطنية في مجال العمل الخيري».

وبين كمال أن لجنة التنظيم رصدت جوائز مالية قيمة: للفائز بالمركز الأول 500 دینار، والفائز بالمركز الثاني 300 دينار، والفائز بالمركز الثالث 200 دينار، والفائز بالمركز الرابع 150 ديناراً، والفائز بالمركز الخامس 100 دينار.