موزة فريد

شكا مواطن إحدى شركات الطيران عدم استجابتهم لإرجاع أموال تذاكر كان قد حجزها في السابق، حيث بسبب جائحة فيروس كورونا أوقف الطيران رحلاته، ما دعاه إلى طلب استرجاع أموال التذاكر التي تبلغ أكثر من 800 دينار من الشركة التي رفضت ذلك، مطالباً الجهات المعنية بالتدخل والأخذ بحقه.

وقال المواطن (ع . أ): إنه قام بحجز 5 تذاكر سفر إلى تركيا له ولعائلته خلال شهر يناير للسفر في العطلة في عطلة شهر يونيو والتي كلفه حوالي 820 ديناراً تقريباً عن طريق أحد المواقع على الإنترنت، إذ كانت تشمل الذهاب والعودة، وبعد تفشي فيروس كوفيد 19 تلقى رسالة من الطيران التركي تفيد بتأجيل الرحلة ووقفها حالياً مع التنبيه لاحقاً بآخر المستجدات.

وأضاف: "بعد فترة طلب المواطن من شركة الطيران استرجاع مبلغ الحجز بسبب التأجيل والأوضاع الحالية التي يمر بها العالم، حيث قمت بالذهاب إلى مكتب الطيران، ووقتها كان مغلقاً، فاتصلت بالأرقام المرفقة على باب المكتب، فرد علي مجيب آلي وذكر رقماً آخر للتواصل وعند التواصل مع الرقم رد موظف للمكتب في تركيا وأجاب بعدم إمكانية استرداد المبلغ".

وأشار إلى أنه مع الوضع الحالي الاستثنائي ووقف العديد من الطيرانات وعمل تأجيلات يحق له استرجاع ما دفعه من مبالغ للتذاكر، وعلى أساس ذلك قام بعمل شكوى في أحد مراكز الشرطة ضد الشركة التي لا يوجد تواصل معها إلا من الموظف الموجود في تركيا والذي لا يستجيب إلى الآن، مطالباً الجهات المعنية بالتدخل والنظر في مشكلته.