تحت رعاية محافظ العاصمة الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة، أطلقت "مايكروسوفت" شريك التحول الرقمي في أسبوع المنامة لريادة الأعمال الذي تنظمه المحافظة في نسخته السادسة، مؤتمراً افتراضياً بعنوان "التقدم معاً نحو إعادة ابتكار الغد"، الذي شهد عرض عدد من المواضيع استمرت يومين، واشتملت على الابتكارات والتقنيات الرائدة التي من شأنها تقديم الدعم لكافة المجالات والمتخصصين عبر مختلف القطاعات، كما استعرض خبراء "مايكروسوفت" موضوع دفع عجلة التحول الرقمي لمؤسسات المملكة، وبناء المرونة التي تضمن لهم الاستجابة للتحديات الحالية والمستقبلية، فضلاً عن إعادة ابتكار أعمالهم ورفع قدرتهم على التكيف مع التغيرات الطارئة والتعافي من الأزمات.

وأكد المحافظ أن مواصلة تنظيم أسبوع المنامة للعام السادس على التوالي تأتي ضمن جهود المحافظة نحو تعزيز ثقافة ريادة الأعمال في أوساط الشباب البحريني والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وتحفيزهم على المضي قدماً نحو تأسيس مشاريعهم الخاصة وتوسعة أعمالهم، من خلال إرشادهم إلى المسار الصحيح لبدء تلك المشاريع، وإطلاق العنان لابتكاراتهم وإبداعاتهم، وإلهامهم عبر استعراض العديد من التجارب المحلية والعالمية الناجحة، معرباً عن اعتزازه بالشراكة مع "مايكروسوفت" في هذه النسخة من الحدث.

وقال مدير عام "مايكروسوفت" في البحرين وسلطنة عُمان، الشيخ سيف بن هلال الحوسني إن هذه الشراكة تأتي في إطار حرص مايكروسوفت على دعم المبادرات التي تُعنى بتسخير الإمكانات الواسعة للتكنولوجيا بهدف إعادة ابتكار نماذج الأعمال في المملكة، منوهاً إلى أنه رغم التحديات التي شكلتها الجائحة على مستوى جميع القطاعات، فإننا في المقابل شهدنا تحقيق سنوات من التحول الرقمي في غضون أشهر، وستواصل مايكروسوفت جهودها الرامية إلى تمكين هذه المرحلة من أجل مواكبة المتغيرات في ظل المناخ الاقتصادي الجديد، والمضي قدماً نحو تحقيق مزيد من الإنجازات.

وعلى هامش الحدث، سلطت "مايكروسوفت" الضوء على برنامج "Microsoft for Startups Program" للشركات الناشئة، وهي مبادرة تهدف إلى دعم الشركات الناشئة من خلال تمكينها بشكل موسع من الوصول إلى التكنولوجيا، بما يضمن تعزيز وتوسيع عملياتها ودعم المجتمع للنمو والتطور.

وكرم المحافظ المدير الإقليمي لمايكروسوفت في المملكة إسلام عمر، تقديراً لمشاركتهم الفاعلة في أسبوع المنامة.