أوقفت سلطات الكاميرون أربعة أشخاص كانوا يحاولون تهريب ما يقرب من 120 من أنياب الفيلة عبر جنوب البلاد، وفق ما قال مسؤولون الجمعة.

وكانت هذه المجموعة من المهربين نقلت حوالى 675 كيلوغراماً من العاج بطريقة غير مشروعة من الغابون المجاورة التي تضم أكثر من نصف عدد الفيلة المتبقية في إفريقيا.

وذكر التلفزيون الرسمي أن المتهمون أخفوا حمولتهم في شاحنة تحوي مخباً سري. وقال جان-كلود إكوبي أحد عناصر الجمارك لوكالة فرانس برس، إن هذه أكبر عملية ضبط للعاج في الدولة الواقعة في غرب إفريقيا منذ خمس سنوات.

ويغذي تجارة العاج الطلب المرتفع على هذه المواد في آسيا والشرق الأوسط حيث تستخدم أنياب الفيلة في الطب التقليدي.

وقد حُظرت منذ العام 1989 التجارة الدولية لعاج الفيلة، مع استثناءات نادرة، بعد انخفاض عدد هذه الحيوانات من ملايين في منتصف القرن العشرين إلى حوالى 600 ألف بحلول نهاية العقد الحالي.