أُلقي القبض على 18 شخصاً في وسط لندن كانوا يحتجون على قيود الإغلاق بسبب فيروس كورونا.

وتجمعت حشود كبيرة خارج قصر باكنغهام، حيث كانت تتمركز الشرطة قبل الانتقال إلى ساحة "الطرف الأغر".

وحمل بعض المتظاهرين لافتات تدعو إلى "الحرية" وإنهاء "طغيان" القيود التي فُرضت بسبب "كوفيد -19".

وقالت شرطة العاصمة إن الحشود تفرقت غير أنها حثت الناس على مواصلة التباعد الاجتماعي.

وكان هناك بعض الاضطرابات على جسر وستمنستر حين حاول الضباط تفريق المتظاهرين.