وكالات


أجرت القوات البرية في الجيش الإيراني أمس السبت وصباح اليوم الأحد، مناورات في المناطق الحدودية مع إقليم كردستان العراق، في محافظة أذربيجان الغربية.

وقال الجيش الايراني إن مناورات "عشاق الولاية 99" للقوات البرية للجيش نفذت بنجاح هجومين ليلي ونهاري بهدف عرض القوة والجهوزية القتالية والارتقاء بالتحرك في المنطقة العامة شمال غرب البلاد.

وجرت المناورات بقيادة اللواء الهجومي المتحرك 164 التابع للقوات البرية خلال ليلة أمس السبت، وصباح اليوم الأحد، حيث قامت وحدات المشاة والهندسة والطائرات المسيرة وكتيبة 11 المدفعية بدعم اللواء الهجومي المتحرك 164 للوصول إلى الأهداف المحددة.

وأضاف الجيش الإيراني أن أهداف مناورات "عشاق الولاية 99" تعزيز قدرة التحرك والرد السريع على التهديدات ورفع مستوى الجهوزية القتالية والقدرة الدفاعية.

وقال قائد القوات البرية، العميد كيومرث حيدري، إن التدريبات تهيء القوات الإيرانية لهزيمة العدو من خلال خطط تكتيكية جديدة، في أي حرب حقيقية.

وتنشط جماعات كردية مناوئة لطهران، على الحدود الإيرانية مع كردستان العراق.